الاتحاد السكندري في مواجهة صعبة أمام الهلال السعودي بكأس العرب للأندية الأبطال

تحليل: خالد صلاح عبد الرحيم

الاتحاد السكندري في مواجهة صعبة أمام الهلال السعودي بكأس العرب للأندية الأبطال 1 15/2/2019 - 4:43 م

حلمي طولان مدرب راديكالي بشخصية قوية يحب دائماً الالتزام والأنضباط داخل الفريق من المدراس التدريبية الكلاسكية في كرة القدم المصرية، وهناك البروفيسور ممدوح المحمدي رفيق الدرب مع حلمي طولان في كل رحلاته التدريبية في منصب المدرب العام والمعد البدني للفريق السكندري، وهم أمام مهمة صعبة أمام الهلال السعودى بدور الثمانية في كأس زايد للأندية الأبطال.

طولان يعتمد على الدفاع طوال الوقت ويجيد استغلال الفرصة المثالية (سواء من هجمة مرتدة، كرة ثابتة أو اقتناص أخطاء الخصم) لتسجيل هدف الفوز ثم العودة بكامل اللاعبين لاستخدام أسلوب دفاع المنطقة عدا ثنائي الهجوم وهو ما يجبر المنافس على التمرير العرضي ومنع أي فاعلية على مرماه، ويعرف كيف يتحكم في مفاتيح اللعب للمنافس ومن خلال ضغط منخفض والتكتل أمام المرمي برسم أقرب إلي 4-4-2 وترك الاستحواذ للفريق الاخر واللعب على التحولات السريعة.

الاتحاد السكندري يعاني من مشكلات في الدفاع من خلال العرضيات والكرات الثابتة والمساحات بين الخطوط، وفي ظل تواجد عموري وجيوفينكو صناع اللعب بجودة عالية في التمرير القطري والتحرك ومساندة الأطراف وعمل عرضيات داخل منطقة الجزاء، يجب على طولان قطع خطوط الإمداد للهجوم بالرقابة القوية على هذا الثنائي وعمل تلاحم بين الخطوط بين الدفاع الوسط والهجوم لإغلاق كل المساحات الشاغرة في العمق وعلى الأطراف والأنتشار الجيد لعمل التحولات السريعة في حالة استخلاص الكرة، وتأتي المهمة الأكبر للدفاع في السيطرة على البعبع الفرنسي بافيتيمبي جوميز القوي في الأشتراكات البدنية وألعاب الهواء وهداف جيد.

الفريق السعودي يطبق الضغط العالي من الأمام لذا على طولان إلغاء عملية التحضير من الخلف وإرسال الكرات الطولية مباشرةً من الهاني سليمان، والهلال لدية مشاكل على صعيد الأظهرة الدفاعية وهذا يجب استغلال الأطراف الهجومية للاتحاد السكندري في خلق موقف 1ضد1 في الأختراق وعمل العرضيات والتصويب على المرمي وهذا كان واضحاً في مباراة الهلال أمام الزمالك، بالأضافة أن الهلال السعودي يندفع بكل خطوطة في  الحالة الهجومية ولدية مشاكل في الارتداد العكسي وهذا ما يجيدة طولان المرتدات السريعة فيجب توخي الحذر من التمرير الخاطئ وتحضير أكثر من سيناريو في تنفيذ الهجمات المرتدة وكذلك الانهاء الجيد على المرمي فلا مجال للخطأ.

التشكيل المتوقع للمدرب حلمي طولا، اللعب بطريقة 4-4-2، الهاني سليمان في حراسة المرمي رباعي دفاعي محمد ناصف بازوكا محمود رزق ومحمود شعبان، مانجا ونور السيد في خط الوسط، خالد الغندور جناح أيسر رزاق سيسيه جناح أيمن وفي الأمام تشوكا وخالد قمر.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.