الإمارات: أمر بحبس إعلامي لنشره خطاب كراهية قبل مباراة الإمارات والعراق

أمرت النيابة العامة الاتحادية بدولة الإمارات العربية المتحدة بحبس إعلامي وإخلاء سبيل آخرين بضمانات شخصية نتيجة ارتكابه جرائم نشر خطاب كراهية وإخلال بالآداب العامة قبل مباراة المنتخبين الإماراتي والعراقي في تصفيات كأس العالم الأسبوع السابق وفقا لما أفادت به “وام” يوم الجمعة.

الإمارات: أمر بحبس إعلامي لنشره خطاب كراهية قبل مباراة الإمارات والعراق

حيث أخْلت النيابة العامة سبيل الآخرين بعد التحقيق معهم وكانوا متهمين بالإتيان بقول وفعل من شأنهما الإخلال بالآداب العامة, كما نشروا عن طريق شبكة الانترنت ما قد يمس الأداب العامة, وقاموا ببث دعايات مثيرة قد تلحق الضرر بالمصلحة العامة, إضافة إلى إثارتهم خطاب الكراهية, وذلك أثناء عملهم في تغطية مباراة المنتخبين الدوليين الإماراتي والعراقي على قناة “أبو ظبي الرياضية” في فترة التجربة قبيل البث المباشر.

ووضحت النيابة العامة أن تلك الجرائم تتراوح عقوباتها ما بين:

  • السجن مدة لا تقل عن خمس سنوات والغرامة التي تصل خمسمئة ألف درهم إماراتي (حوالي 136 ألف دولار أمريكي).
  • الحبس والغرامة التي لا تزيد عن خمسين ألف درهم (حوالي 13.6 ألف دولار).

وجرى الأمر أن تلقت النيابة العامة شكوى من شركة أبو ظبي للإعلام ضد سابقي الذكر بعد تلقي فيديوهات بالصوت والصورة على مواقع التواصل الاجتماعي تكشف سابقي الذكر يتبادلون كلاما فيما بينهم في فترة التجربة قبل البث. ولذلك أمرت النيابة العامة باستدعاء مسؤولي قنوات أبو ظبي الرياضية لأجل استكمال التحقيق.

ومن جانبها, أنهت شركة أبو ظبي للإعلام خدمات الإعلاميين سابقي الذكر تأديباً لهم على لفعلهم المخل بالمصلحة العامة ولمخالفتهم أحلاقيات وقانون ممارسة مهنة الإعلام.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
قد يعجبك أيضاً
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.