أبرز اللحظات والأحداث الرياضية التي لا تنسى في 2020

شهد عام 2020 الكثير من الأحداث المفزعة والمؤسفة للناس في جميع أنحاء العالم، وشكل فيروس كورونا الموضوع الأكثر تداولاً على جميع المنصات منذ انطلاقه للعالم في شهر يناير الماضي.

وشهد عالم الرياضة تقلباً في الأحداث على مستوى العالم بسبب فرض الدول لقواعد التباعد الاجتماعي وبالتالي منع الجماهير من التواجد في مدرجات الملاعب وأيضاً توقف كبرى الدوريات في مختلف الرياضات لفترة ليست بالقصيرة، وإذا نظرنا للجانب المشرق من عام 2020 نجد أن هناك العديد من الأحداث الرياضية التي أضافت نوعاً من البهجة للناس في ذلك العام الكارثي، وفي المقال التالي نرصد أبرزها.

5 صور ولحظات رياضية لا تنسى في عام 2020:

  • الجماهير تدعم أنديتها من خلف الشاشات:

تسببت جائحة كوفيد-19 في منع المشجعين من التواجد في المدرجات حرصاً على السلامة العامة، وفي الصورة أعلاه نشاهد حشود الجماهير وهي تدعم فريقها من خلف الشاشات بعد عودة الدوري الإنجليزي من فترة توقفه التي استمرت شهرين.

  • تتويج فريق لوس آنجلس ليكرز بلقب دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين:

في أكتوبر الماضي توج نادي لوس آنجلس ليكرز بلقب دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين بعد غياب الكأس عن خزينة النادي لمدة عشر سنوات، وشهد عالم الإن بي آي أيضاً وداع الأسطورة كوبي براينت في يناير الماضي بعد تحطم طائرة الهليكوبتر التي تقله وإبنته.

  • لاعبون من عدة فرق يقفون ضد العنصرية:

شكلت وفاة الأمريكي جورج فلويد بداية لحركة جديدة مناهضة للعنصرية تحت مسمى “Black Lives Matter” والتي سمع صوتها في جميع أنحاء العالم وفي الصورة أعلاه تجد عدداً من اللاعبين الذين يلعبون في دوريات مختلفة وهم يرفضون العنصرية بجميع أشكالها.

  • بايرن ميونيخ يقول كلمته بعد صمت استمر لأكثر من سبعة سنوات:

توج نادي بايرن ميونيخ الألماني بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه ولأول مرة منذ عام 2013 بطريقة درامية جعلت منه أول فريق يفوز في جميع مباريات دوري الأبطال في التاريخ إلى جانب تحقيقه لخمسة ألقاب في موسم واحد.

  • وداع أسطورة الأرجنتين دييغو مارادونا:

كان يوم 25 نوفمبر 2020 واحداً من أكثر الأيام حزناً وكآبة على مستوى العالم عندما رحل أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا عن عالمنا مسبباً حزناً كبيراً في الأرجنتين وإيطاليا والعالم بشكل عام.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.