لست البيت وقبل ما تشتريها.. اعرفي الفروق الـ5 بين الزبدة البلدي الطبيعية والمغشوشة

قد تتعرض بعض ربات البيوت للخداع أثناء شرائها الزبدة الطبيعية، نظراً لأن بعض التجار يقومون ببيع أنواع أخرى من الزبدة على أنها طبيعية، وتتفاجأ ربة المنزل بعد ذلك أنها تم خداعها بالفعل، وذلك ناتج عن عدم معرفتها وخبرتها وتفريقها بين الزيدة الطبيعية والزبدة المغشوشة.

لست البيت وقبل ما تشتريها.. اعرفي الفروق الـ5 بين الزبدة البلدي الطبيعية والمغشوشة

الفروق الخمسة بين الزبدة الطبيعية والمغشوشة

ولذلك وخلال السطور التالية نعرض لمتابعينا من ربات البيوت أبرز الفروق بين الزبدة الطبيعية والمغشوشة والتي ذكرتها رئيسة لجنة سلامة الغذاء الدكتورة شيرين علي زكي، والتي جاءت وفق ما يلي.

أولاً: اللون

الزبدة الطبيعية الجاموسي، لونها يكون أبيض ويميل إلى الخضرة، والزبدي الطبيعية البقري تميل إلى اللون الأصفر، وأي ألوان أخرى للزبدة تدل على أنها مغشوشة أو غير طبيعية.

ثانياً: الرائحة

إذا كان للزبدة رائحة نفاذة فهذا يدل على أنها بها إضافات وأنها غير طبيعية، لأن الزبدة الطبيعية لا تظهر رائحتها إلا عند التسخين على النار.

اقرأ معنا أيضا:

ثالثاً: الذوبان

إذا وضعتي ملعقة زبدة في كوب ماء وقمتي بالتقليب بشكل جيد وذابت وأصبح لون الماء يشبه الحليب فهذه زبدة بلدي طبيعية، أما إذا ظلت متماسكة ولم تذوب وظهرت مادة دهنية فهي مغشوشة.

رابعاً: التماسك

الزبدة الطبيعية متماسكة ولا تتفتت أثناء التقطيع وبعد خروجها من الفريزر، لكن إن تفتت أثناء التقطيع فهي ليست طبيعية.

خامساً: الإنصهار

الزبدة الطبيعية تنصهر بمجرد وضعها في إناء وملامستها للنار، وذلك بخلاف المغشوشة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.