ملابس تركيا من أفضل المشاريع التي تدر المال

تعتبر تركيا قوة اقتصادية كبرى في العالم فإنها تحتل المرتبة 16 في ترتيب أكبر إقتصادات العالم، ودلك يرجع إلى القيادة الحكيمة لحزب العدالة والتنمية وفي شخص الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، كما أنها سجلت هذا النمو في التطور بسبب انفتاحها على عدة مجالات مهنا: صناعة، الأجهزة الإلكترونية بجميع أنواعها، الزراعة، صناعة الأسلحة، … ولكن ما بهمنا هو اليوم هو صناعة الملابس، فتعتبر تركيا من الكبرى الدول في إنتاج الملابس، كما أن منتجاتها من الملابس ستجدها في جميع الأسواق في عدة من العالم، وهذا راجع إلى الجودة وانخفاض سعر الاستيراد وكذا هامش الربح الكبير.

أولا قبل بداية الاستيراد وتأسيس المشروع على المستثمر أن يتخذ بعض الإجراءات المهمة لكي لا يقع في الحضور أو الإفلاس بلغة المال، وفي ما يلي الخطوات:

دراسة المشروع:

يجب عليك تحديد الذي السوق الذي ستعرض فيه منتجاتك التركية، وهل حجم الطلب على الملابس التركية سواء كانت نسائية أو رجالية، أهم الشركات التي تستورد هي أيضا من الملابس من تركيا، ولا تنسى تكاليف الجمارك فإن كانت تكاليف مرتفعة فستقلل من هامش الربح، وهذا راجع لسياسة كل دولة، ثم جمع معلومات تخص هذا المجال وعلى تقرير مفصل لمعرفة نسبة نجاح المشروع، كما أن هناك طريقتين للحصول على المعلومات أولهما: الولوج إلى مكتب متخصص في دراسات السوق وهذا الخيار سيكلفك المال ولكن سيفر لك الجهد وجودة النتائج، وهناك الطريقة الثانية فإنها تعتمد على نفسك في جمع جميع المعلومات حول السوق الذي ستستهدفه وبهذه ستوفر عليك بعض المال وستتمكن من فهم السوق لوحدة.

أقرأ أيضا: معلومات حول الاستثمار في اثيوبيا

السوق التركي:

يجب عليك شد الرحال إلى تركيا لكي تقوم بدراسة ومعاينة السوق هناك، وهذه مهمة جد سهلة مقارنة مع دراسة السوق المحلي، فكل المعلومات التي ستحتاجها هي: “أفضل الأماكن لبيع جميع أنواع الملابس، طرق وتكاليف الشحن وأخيراً أسعار البيع”. كما أن الانترنيت سهلة مهمة الشراء فيمكنك التواصل مع المعارف أو بعض العرب المقيمين هناك ومازال عددهم في ازدياد كبير جدا، أو يمكنك الاتصال بالشركة مباشرة وطلب الشحنة.

إنشاء شركة للاستيراد والتصدير:

يمكنك البدء في تأسيس شركة استيراد وتصدير لتستورد المنتجات بشكل قانوني، وذلك بعد دراسة للسوق المحلي والتركي تحديد أنواع المنتجات وكذلك الكمية وتحديد الأسعار.

استيراد الملابس من تركيا:

تعدد طرق الاستيراد ولكن لكل طريقة مزايا وعيوب، وهنا سنعرض بعض الطرق مع ذكر مميزاتها وعيوبها:

السفر إلى تركيا:

يعتبر السفر إلى تركيا أفضل خيار، وذلك يرجع إلى أنك ستتمكن من زيارة العديد من الشركات والأسواق وحينها يمكنك من مقارنة الأسعار والجودة مما يجعلك في النهاية قادر على شراء أفضل المنتجات بأسعار منخفضة فبالإضافة إلى أن هامش الربح سيكون مرتفع لأن عمليات البيع ستكون أسهل. ولكن نقل الشحنة عبر السفن سيكون أكثر تكلفة، لهذا فأنت بحاجة إلى تذاكر طيران ذهاب وعوذه بالإضافة إلى تكاليف الفندق والطعام وتنقلات، وهذا هو العيب في هذه الخطة.

عبر الانترنيت:

توجد مواقع كثيرة تعرض فيها الشركات منتجاتها ولكن دائما يجب عليك التوجه إلى مواقع ذات تقييمات مرتفعة من قبل المشترين، من بين هذه المواقع Turkishexportal وكذلك موقع Tradekey والموقع العالمي Ali baba الذي يجمع عدد كبير من المصدرين من كل بقاع العالم ومن بينهم تركيا التي تندرج داخل مجموعة العشرين لأقوى إقتصادات العالم.

وسيط:

يمكنك أيضا التواصل مع وسيط والذي سيوفر لك راحة البال والجهد ولا تشغل بالك بالشحنة والمكان الذي وصل إليه، وهذه طريقة بالنسبة للناس الذين لا يملكون ترخيص لشركة استيراد وتصدير.

بيع المنتجات:

تعتبر بعض الملابس من المنتجات الضرورية التي لا بمكن للناس الإستغناء عنها وعدد كبير منهم يبحثون عن المنتجات الراقية وهذا يرجع على بعض النقاط من بينها التصميم والثمن، واستخدام طرق إشهارية جيدة لضمان بيع المنتجات في وقت وجيز.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.