منها إنشاء جداول رياض الجنة.. نصائح لتعليم الأطفال الصلاة والمواظبة عليها

الصلاة ركن من أركان الإسلام الخمسة، ويحرص المسلمون على تأدية فروضها الخمس في اليوم، بعناية حيث فرض الله تعالى الصلاة للتواصل معه، وتعتبر من الروحانيات التي تكسر الهموم وتذيل الغم، ورغم حرص المسلمين على أداء الصلاء إلًا أن العديد منهم يقع في براثن العمل والإهمال عنها، فلا يستطيع الفرد تأديتها يوميًا ، وبنفس الفروض.

تعليم الأطفال الصلاة

ويحرص الأباء على مواظبة أطفالهم على أداء الصلاة منذ الصغير، للتعود والحفاظ عليها في الكبر، وهنا يجب عليك عزيزي الأب الحرص على تنظيم جدول مخصص للصلاة واعتبارها جزءًا لا يتجزأ من الحياة، وينصح بعض الخبراء على ضرورة ربط الصلاة بجوائز للأطفال والمكافآت تشجيعا لهم حتى يتقنوها ويحبوها.

وفي حال التناسي عنها أو إهمالها يجب عليك التعامل بالرفق واللين مع الأطفال وتقديم النصائح لهم لتشجيعهم على الصلاة والتقرب إلى الله تعالى حتى لا يتذمرون منها أو يهربون من أدائها.

تعليم الأطفال الصلاة
تعليم الأطفال الصلاة

موعد تعليم أولادك الصلاة

ويتسائل العديد من المواطنين عن الموعد والتوقيت المناسب لتعليم الأطفال الصلاة، وأن يكون عند سن السابعة كما وصانا الرسول عليه الصلاة والسلام، طبقًا للحديث فيما روي عن النبى محمد علموا أولادكم الصلاة لسبع واضربوا عليها لعشر”  والضرب هنا بيس الضرب المبرح بل التوبيخ مع الحرص على تعليم الأطفال قبل هذا السن ودعوتهم لمشاهدتهم الآباء وهم يصلون ليعتادوا عليها مثل أى شئ.

وتعتبر طريقة جدول الصلاة من الطرف الفعالة لتعويد الأطفال على الصلاة منذ الصغر للاهتمام بها، والتشجيع عليها، للفوز بالدنيا والآخرة، من خلال إنشاء جداول رياض الجنة وتصميمها بشكل مبتكر من خلال تلوينها بالكيفية التالية، ففي حال تأدية الطفل الفرض المحدد يقوم بتلوين خانة بلونه المفضل، وفي حال لم يصلى الطفل الفرض تلون الخانة بالأسود، وفي حال تأدية الفرض في غير وقته تلون الخانة بلون آخر.

نصائح لتعليم الصلاة للاطفال

ولتعويد الأطفال المواظبة على الصلاة ليست من الأمور السهلة، وتعتبر رؤية الأطفال لوالديه من أفضل النصائح ليزرع في قلبه حب الصلاة في أى وقت، ولخطوة الثانية يجب عليك تشجيع الأطفال من خلال التحدث إلى الله عن كل مايدور في خاطره، وتشجيعه بأن الله يرى يسمع دعائنا وتشجيعه على دوام اللجوء إلى الله والدعاء.

الخطوة الثالثة يجب كسر الخجل فالأطفال يخجلون من الأذان وتأدية الصلاة بصوت العالي، فيجب على الأب أن يعود أطفالهم على الأمر لكسر الخجل في نفوسهم وإذابة الرهبة.

الخطوة الثالثة يجب عليك عزيزي المواطن، تخصيص غرفة لبث أهمية الصلاة في نفوس المواطنين، والحرص على تنظيفها بشكل دائم وترتيبها، ومن خلال الأمر سيدرك الأطفال أهمية الصلاة في نفوس الأباء.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.