ما هو فضل صيام يوم عرفة؟ والأعمال المستحب القيام بها

يعتبر يوم عرفة من أفضل أيام العام أجمع، لكونه مرتبطًا بالكثير من الشعائر الدينية الفضيلة، ويعد يوم عرفة إعلان لبدء عيد الأضحى المبارك في مختلف البلدان العربية الإسلامية، والذي يعد من أهم مصادر انتشار السرور والبهجة والسعادة بين الملايين من المسلمين في مختلف البقاع.

ما هو فضل صيام يوم عرفة؟ والأعمال المستحب القيام بها 1 20/7/2019 - 8:43 م

فضل صيام يوم عرفة

من الجدير بالذكر أنه لا يجب للمسلم الحاج أن يقوم بالصيام في يوم عرفة، بل عليه أن يكرس جميع أوقاته للعبادة، والتضرع إلى الله والقيام بمختلف الأعمال الصالحة، مثل الإكثار من الصلاة والدعاء والاستغفار، وخير شاهد على هذا الكلام هو كلام رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم، فعن ابن عباس رضي الله عنه قال: (نَهى رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن صومِ يومِ عرَفَةَ بعرَفَةَ)، وعن لبابة بنت الحارث رضي الله عنها قالت: (أنهُم شَكُّوا في صَوْم النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يومَ عَرَفَة، فبُعِثَ إليهِ بقَدحٍ مِن لَبنٍ فَشَرِبَهُ)، فمن مناسك الحج أن يقوم الحجاج بالوقوف على جبل عرفات، فقد ثبت عن عبد الرحمن بن يعمر أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (الحجُّ عرفةُ، فمن أدرك ليلةَ عرفةَ قبل طلوعِ الفجرِ من ليلةِ جُمَعٍ فقد تمَّ حجُّه)

أما فيما يخص المسلمون غير الحجاج لبيت الله، فقد حثنا الدين على صيام هذا اليوم المبارك لما له من فضل عظيم وكبير، فصيام عرفة يكفر السيئات، للعام الماضي، وكذلك العام القادم، وهذا التكفير مرتبط بالأمور الصغيرة وليس بالكبائر، ويرجع ذلك لكون الكبائر لا تكفّر إلا بالتوبة، فقد جاء في كتاب الله العزيز: (إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ)، سورة النساء، الآية 31.

فصيام عرفة يعد شرف كبير لأي مسلم، ويجب أن يحرص المسلمين على الإكثار من الأعمال الصالحة في هذا اليوم كالدعاء، والصلاة، والإكثار من الصدقات، فلا ينبغي أن يقوم المسلم بالآثام والمعاصي بوجه عام، وبوجه خاص في هذا اليوم، كما يذكر أن يوم عرفة يوم اليوم التاسع من شهر ذي الحجة الهجري، والذي سيوافق لعامنا الجاري 2019، يوم  السبت الموافق 10 من شهر أغسطس، ليصبح بذلك أول أيام عيد الأضحى هو الأحد 11 أغسطس 2019.