كنز كبير تحصل عليه إذا أكثرت من الصلاة على النبى

لا يخفى على أحد ما لـ الصلاة على الحبيب المصطفى محمد، صلى الله عليه وسلم، من فضل كبير لا يعلم مداه إلا الله سبحانه وتعالى، وهذا ما أكده الشيخ عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية بـ دار الإفتاء المصرية، حيث شدد على أن الإكثار من الصلاة على النبي الكريم، صلى الله عليه وسلم، قد يصل ثوابه إلى البراءة من النار.

صور مولد النبى

فضل الصلاة على النبي

وقال الشيخ عويضة عثمان، فى رده على سؤال يتعلق بفضل الصلاة على الحبيب المصطفى، وهل تؤدى كثرة الصلاة عليه إلى رؤيته فى المنام؟، إن الإمام السخاوي، رضى الله عنه، ذكر عن أبي عبد الرحمن المُقري، أنه قال: “حضرت فلانًا من الصالحين في ساعة الاحتضار، فعندما خرجت روحه وجدنا رقعة موضوعة تحت رأسه مكتوب فيها عبارة “براءة لفلان ومذكور اسمه من النار”.

صور المولد النبوي الشريف

وأضاف أن الإمام السخاوى ذكر أنه من حضر ساعة احتضار هذا الرجل الصالح سأل أهله “ماذا كان يفعل؟”، فقالوا، إنه كان يكثر الصلاة على النبى الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، كل يوم، فإذا ما كان يوم الجمعة صلى على النبى 1000 صلاة وتابع: وعندما سألوا أهله ماذا كان يفعل؟، فأجاب أهله.

فوائد الصلاة على النبي

وفى سياقٍ متصل، أكد فضيلة الدكتور على جمعة، مفتى الديار المصرية السابق، أن الصلاة على النبى الكريم هى مفتاح كل صعب، كما أنها تمام أى عمل فلا يقبل الدخول فى الإسلام إلا بالشهادتين، لافتا إلى أن الأعمال التى يفعلها المسلم كلها بين القبول والرد إلا ما كان متعلقًا بالجناب الأجل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فإن الصلاة عليه تقبل فورًا، وبالتأكيد فهى مفتاح لقبول كل الأعمال والدعوات.