فضل شهر ربيع الأول عن سائر شهور السنة الهجرية

فضل شهر ربيع الأول أو الشهر الثالث من أشهر السنة الهجرية يتمثل في كونه شهر ميلاد نبي الرحمة، فكان ميلاد النبي محمد رسول الإسلام والسلام نوراً للبشرية جمعاء، النور الذي بدد ذلك الظلام الدامس الذي كان يعيش فيه العالم عامة والجزيرة العربية خاصة من عادات وتقاليد جاهلية كان يمارسها أهالي شبه الجزيرة العربية من عبادة الأوثان ووأد البنات واستعباد الأشخاص، وقد أمر الله تعإلى بميلاد سيد البشر أجمعين ليحمل رسالة الإسلام إلى العالم وهي السلام، في هذا المقال نذكر لكم فضل شهر ربيع الأول المرتبط بالمولد النبوي الشريف.

فضل شهر ربيع الأول
فضل شهر ربيع الأول
فضل شهر ربيع الأول

فضل شهر ربيع الأول

وُلد صلى الله عليه وسلم في فصل الربيع وفي شهر ربيع الأول من الشهور العربية وقد تم تفسير ذلك بأن ميلاده عليه أفضل الصلاة والسلام كان ربيعاً للعالم أجمع، وكان رسول الله يصوم يوم ميلاده شكراً لله على أن وهبه الحياة ورفعه إلى أعلى مكانة يمكن أن يصل إليها بشر.

ونحن المسلمون في شتى أنحاء الأرض علينا أن نُحيي ذكرى ميلاد نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بالطاعات فنكثر من الصلاة على سيدنا محمد ونصوم في أيام الإثنين تيمناً بهذا اليوم المبارك الذي وُلد فيه خير خلق الله، ويُذكر أن ميلاد رسول الله كان في يوم الإثنين الثاني عشر من شهر ربيع الأول، والذي يوافق يوم 21 من نوفمبر لعام 2018.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.