طبيبة أمريكية تعلن إسلامها والسبب جنين مسلم !

هناك الكثير من القصص الغريبة والعجيبة التي نسمعها يومياً ولكن البعض مننا لا يصدقها والبعض الأخر يقول إن القصة تجبرك إن تصدقها.

الإسلام

ولكن اليوم نحن امام قصة غريبة جداً وفي نفس الوقت قصة حقيقة 100 % لأن الكلام واضح والأمر سهل ومن الممكن إن يتكرر الكثير من المرات.

هذه القصة على لسان الطبيبة الأمريكية التي أعلنت إسلامها بعد موقف بسيط حدثت بينها وبين إمراءة مسلمة كانت حامل وفي المستشفى لوضع الجنين.

وأكدت الطبيبة إنها كانت سترحل ولكنه فوجئت بسيدة تصرخ فقالت له لا تقلفي سيأتي الطبيب المشرف الآن ويتم بعمل عملة التوليد فصرخت السيدة المسلمة وقالت لا أريد طبيب أريد طبيبة وقال الزوج إنها لا يجوز إن يحدث ذلك في الإسلام.

فإستمرت الطبيبة وقامت السيدة المسلمة بوضع الجنين وقالت الطبيبة إنها يجب عليك عدم ممارسة الجماع لمدة 40 يوماً قالت نعم فالرسول صلى الله عليه وسلم قال ذلك منذ زمن طويل.

وقالت الطبيبة إلي السيدة المسلمة إنها يجب عليك إن تقوموا بوضع الجنين على شقها الإيمن لكي يتم تنظيم نبضات القلب قالت لها إن الرسول قال ذلك ونفعل ذلك سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم.

وقالت الطبيبة إن هذه الأشياء أخذت مننا العمر كله حتى نعرفها وهم المسلمين يعرفونه من زمن طويل لذلك قررت الطبيبة التفرغ والقرءة في القرأن الكريم والبحث عن الحقيقة.

وبعد أيام قررت إن تدخل الإسلام بسبب قيامه بتوليد إمراءة مسلمة.



اترك تعليقاً