دعاء المطر من أفضل الأدعية وأكثرها ترديدًا

دعاء المطر من أكثر الأدعية شهرة وترديدًا عند كل من الصحابة والتابعين، نظرًا لما يمثله وقت سقوط الأمطار من مكانة مميزة، بسبب أنه  من أوقات استجابة الدعاء، فكل شخص يريد أن يطلب من الله أن يحقق له أمنية معينة، ينتظر وقت المطر ليدعي بما شاء من أدعية، ونسأل الله أن يستجيب لدعائنا ومطالبنا، فالدعاء هو توجه العبد لربه عز وجل، طالبًا للعون، ويجب أن يكون الدعاء بخشوع وتواضع وتذلل لله سبحانه وتعالى.

دعاء المطر من أفضل الأدعية وأكثرها ترديدًا

وبالإضافة إلى أن المطر نعمة من الله وفضل كبير منه، فمن الضروري أن نستشعر هذه النعمة بقلوبنا ونشكر الله عليها بألسنتنا ودعائنا ويدعو دعاء المطر، حتى يرضى عنا الله ويرزقنا دعوة مستجابة، ويريح قلوبنا بما نريده ونتمناه.

دعاء المطر من أفضل الأدعية وأكثرها ترديدًا
دعاء المطر

دعاء المطر

“اللهم صبيًا نافعًا، اللهم صبيًا هنيئًا، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به”.

وأيضًا من الأدعية التي وردت في دعاء المطر “اللهم حوالينا ولا علينا، اللهم على الآكام والظراب، وبطون الأودية، ومنابت الشجر”.

وقيل في دعاء المطر، عدد كبير من الأدعية الجميلة، منها، “اللهم اسقنا غيثًا مغيثًا مرينًا نافعًا غير ضار، اللهم اسقنا غيثًا مغيثًا مرينًا نافعًا غير ضار، اللهم أنت الله لا إله إلا أنت الغني ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث، واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغًا إلى حين، اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها وشر ما أرسلت به، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته”.

دعاء الرعد

عند سماع الرعد، يجب أن نردد هذا الدعاء “سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته”، حيث روي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- “أنه إذا سمع الرعد ترك الحديث، وقال سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته، ثم يقول إن هذا لوعيد شديد لآهل الأرض”.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.