تعرف علي فضائل وفؤائد الاستغفار


ان الحمد لله تعالي نحمده ونستعين به ونستغفره  ونعوذ بالله تعالي من شرور أنفسنا ومن سيئات  اعملنا من يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلا هادي له وا شهد  ان لا اله الا الله وحدة لا شريك له وأ شهد ان محمد عبده ورسوله

ان المتأمل والمتدبر لأيات القران الكريم يجد أن المولي عز  وجل قد بين لنا فضل ومكانة الاستغفار في مواضيع كثيرة  . ومن كتابه العزيز:قال تعالي ” فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا﴿نوح﴾

كما قال وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ ﴿١٩٩ البقرة﴾“.

ان الله عز  وجل مدح اهلة:

ومن فضائل الاستغفار ان الله عز وجل مدح أهله وأثني عليهم في مواضع كثيرة من كتابه العزيز  ومنها قولة تعالي “والمستغفرين بالاسحار

ان الاستغفار من صفات المتقين :

ومن فضائل الاستغفار  انه من صفات المتقين كما قال تعالي في كتابة العزيز ”  وَسَارِعُوا إِلَىٰ مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ (133) الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ (134) وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَىٰ مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ (135) أُولَٰئِكَ جَزَاؤُهُم مَّغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ”

الاستغفار يجلب القوة والخير:

من فضائل الاستغفار أنه من الوسائل الجالبة للخير العميم والمتاع الحسن خاصة عند اقترانه بالتوبة بقوله تعالي

“وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعًا حَسَنًا إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ۖ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ

وفي اخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين نحمده  ونستعين به ونستغفره


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!