تأملات في الكون


رغم التطور العلمي الهائل والسريع في المجالات وخصوصا في علم الفيزياء والفلك، انه لم يستطيع ان يكتشف الكثير من الكون التي لم يبح بها وقتنا هذا لتبقي وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ “شاهده ما يمكن ان يصل اليه الانسان من علم، فمهما وصل الانسان نظريات واختراعات الله هو الشاهد عليها والهادي لها، ولولاها ما كان الكون وما كنا، اليوم نستعرض لكم نظريات العصر الحديث عظمه الله لما حدث للكون من بدايات وهي الانفجار العظيم “big bang

الانفجار العظيم للكون

انتشر مصطلح الانفجار العظيم بين علماء الفيزياء في الانتشار في منتصف القرن الماضي وبالتحديد في عام 1965 عندما نجح العالم “جورج ” من ايجاد تفسير لما وصل اليه استاذه الروسي “الكسندر  فريدمان“والعالم البلجيكي “جورج لوماتر” فاستطاعا يتوصلا حل معادلات للعالم الشهير “البرت انشتين تمدد الكون وكان هذا في عام 1922 في عام 1927. الانفجار العظيم تعد من النظريات التي تفسر حد ما كيف تطور الكون من ما هو عليه اليوم والذي كان في البدايه نقطه في التمدد،بما فيه اليوم من مئات الملايين من المجرات وفي كل مئات الملايين من النجوم،وهذه توضح الكون قبل 13.8 مليار حسب التقديرات، والذي يعتبر عمر الكون، وهذه بكل بساطه توضح طالما ان بين المجرات تزداد يوم بعد يوم اذا   في الاساس كانوا متقابلين في واحدة في

الانفجار العظيم فى

قال الله تعالى فى سورة  Ra bracket.png أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ Aya-30.png La bracket.png   العظيمه توضح ان السماء والارض كانتا رتقا في نقطه بدايه الله سبحانه وتعالي الي جزئين،واخذا في التمدد والله واعلم ،وان هناك اتساع يحدث في الكون والذي اكتشفه العلماء مع Ra bracket.png وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ Aya-47.png La bracket.png.
وستظل موضع خلاف كبير بين العلماء والبشر لما فيها من تنبأت وتفسيرات  لا يعلم عنها الانسان شئ.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.