السعودية تحسم الجدل وتوضح حكم تهنئة غير المسلمين بعيد الميلاد

يشعر عدد من المسلمين في الدول العربية بالرغبة في إرسال التهنئة إلى الأقباط خلال الأعياد الخاصة بهم، ومع اقتراب رأس السنة الميلادية، يفكر البعض في تهنئة غير المسلمين بالعام الجديد، ولكنهم يفكرون في مدى صحة ذلك؛ وهل يسمح الإسلام بتهنئة الغير بالعيد، ولأن هذه المسألة تهم المئات وتثير الجدل من فترة لأخرى، قررت المملكة العربية السعودية حسم الأمر والكشف عن حكم التهنئة غير المسلمين بعيد الميلاد.

التهنئة برأس السنة

حكم تهنئة غير المسلمين بالعيد

وكشف المستشار بالديوان الملكي السعودي وعضو هيئة كبار العلماء، الدكتور عبدالله بن محمد المطلق،  عن حكم تهنئة غير المسلمين بالأعياد الخاصة بهم، وبشكل خاص عيد رأس السنة الميلادية، موضحًا أن المسلم إذا كان يقصد بهذه التهنئة مصلحة سيكون لها نفع للدين وللطرف الآخر، فهذا عظيم ويمكن التهنئة.

وأشار في حديثه ببرنامج “سؤال على الهاتف” المقدم على إذاعة القرآن الكريم السعودية، إلى أن المسلم يجب أن يكون حسن الخلق مع غيره وأن يكون قدوة للدين الإسلامي، مستشهدًا بحديث النبي “صلى الله عليه وسلم”، الذي قال فيه “اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن، جميع الناس”.

وأوضح عضو هيئة كبار العلماء، أنه إذا كان هناك جيران أو أصدقاء للمسلم ويرغب أن يعاملهم بشكل جيد حتى يتعلموا قيم الإسلام، فمن الممكن أن يتم تهنئة غير المسلمين في الأعياد الخاصة بهم بكل الطرق الممكنة.

الإفتاء توضح حكم تهنئة المسيحيين

وكشفت دار الإفتاء أيضًا حكم تهنئة المسيحيين بعيد الميلاد، موضحة أنه يمكن تقديم التهنئة ولا يوجد مانع شرعي في ذلك، وهذا لا يعتبر خروجًا عن الدين الإسلامي، مشيرة إلى أن الرسول “صلى الله عليه وسلم”، كان يقدم الهدايا لغير المسلمين ويزور المرضى منهم ويعاملهم معاملة جيدة طوال الوقت، لأن هذا عبارة عن تسامح.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    اذا جاء الكلام عن السعود ف الشيوخ يفتو كل شي بحقهم و نحنا بنشوف الشيوخ اللي بيتكلمو عن الاعياد المسيح انو لا يجوز بس اذا السعود اراد شي فالحكم يتحول بحقهم والشرع بصالحهم..عجيب والله شيوخنا بيفتو كل شي من جيبهم