الولايات المتحدة الأمريكية: “تركيا وقطر تدعمان الإرهاب وتقومان بتمويله”

أثارت الولايات المتحدة الأمريكية غضب تركيا بعد تصريح مستشار الأمن القومي الأمريكي هربرت ماكماستر بأن تركيا وقطر تقومان بتمويل تنظيمات إرهابية متشددة، مما دفع تركيا للرد على هذا الإتهام.

حيث قال مستشار الأمن القومي الأمريكي هربرت ماكماستر: “أتهم تركيا بالمسؤولية بشكل رئيسي وراء نشر  الأيديولوجيا المتطرفة، مُشيراً إلى أن أنقرة إنضمت مؤخراً إلى قطر ليكونوا مصدراً رئيسياً التمويل الذي يساهم في نشر الأيديولوجيا المتطرفة”.

وأوضح مستشار الأمن القومي الأمريكي هربرت ماكماستر أن الولايات المتحدة الأمريكية قلِقة بشأن تركيا أن تتحول إلى نموذج تقتضي به الجماعات الإرهابية والجماعات المتطرفة التي تسعى إلى السلطة.

وفي إطار ذلك ردت الخارجية التركية على إتهام هربرت ماكماستر بدعم تركيا للإرهاب في بيان لها يوم الخميس نشرته صحيفة حرييت التركية قائلة: “إدعاءات مستشار الأمن القومي باطلة، وهو يجب أن يكون على علم تام بكيفية مكافحة تركيا للإرهاب وجميع أنواع التطرف، وتدخل إتهاماته ضد الدولة التركية في إطار التصريحات غير الواقعية التي لا أساس لها وغير مقبولة”.

واستطرد بيان الخارجية التركية: “نتوقع من الولايات المتحدة التي مازلنا نرى فيها دولة صديقة وحليفة، وأن تُظهر الموقف نفسه تجاه بلدنا، وأن توقف جميع أشكال التعاون مع الجماعات الإرهابية، مثل قوات حماية الشعب، وأن تقدم المزيد من الدعم القوي والفعال لنا في حربنا التي لا رجعة فيها ضد الإرهاب والتطرف بما ينسجم مع روابط التحالف القديمة بيننا والشرعية الدولية”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.