مهندس يقدم فكرة مشروع تجعلك من الأثرياء

قام المهندس محمد زلط، صاحب شركة تدوير المخلفات العضوية، بإجراء مشروع يعد غير تقليدي في جمهورية مصر العربية، هو عبارة عن الإتيان ب دودة الكمبوسيت، تربيتها على المخلفات”القمامة”، ثم تحول المخلفات إلي سماد زراعي، هذه تعد نافذة للزراعة في مصر، مشروع غير مكلف للشباب.

مهندس يقدم فكرة مشروع تجعلك من الأثرياء 1 13/2/2018 - 11:44 ص

قال المهندس محمد زلط” أن رأس مال هذا المشروع، لا يكلف الكثير من المال من أجل تنفيذه، بل يكفيها فقط 5 ألالاف جنية لتنفيذ وتجهيز كل مستلزماته”.

وأشار أيضاً” هذا المشروع يمنحك 9 أضعاف رأس المال الذي تنفقه طوال العام، يعد نافذة لتطوير الزراعة المصرية،  تقليل العبئ على المواطنين  الذين يريدون ربح كثير بتكاليف قليلة”.

وأوضح المهندس محمد زلط، الفكرة التي تقوم عليها إجراء المشروع” هي عبارة عن، الإتيان بالديدان تربيتها، ثم تغذيتها  على المخلفات” القمامة”، ثم بعد ذلك سوف تعمل الديدان  على تحويل القمامة إلي  أسمدة، هذه الأسمدة تعمل على تخليص مصر من القمامة المتراكمة سواء في الشوارع أو المقالب الخاصة بها، بالإضافة إلي ذلك تزويد ربحك بطريقة خيالية”.

وأكد أيضاً” أنه تم بالفعل البدء في إجراء المشروع،  منذ 7 أشهر؛ من أجل إستخلاص سماد عضوي للزراعة، عن طريق سماد الكمبوست، التي تقوم بإنتاجه دودة الكمبوست، هذا الدودة يتم إستيرادها من الخارج، من دول الأتية ” إستراليا وإندونسيا وتركيا”، يتم إستيرادها عن طريق المعهد المصري للمناخ أو الشركة الخاصة بنا”.

وأوضح أيضاً”هذه الدودة تتغذي على المخلفات العضوية، ثم تقوم بتحويل هذه المخلفات إلي سماد عضوي، بذلك تحل مشكلة القمامة، بالإضافة إلي   أن له أهمية كبيرة ومفيد جداً للإنسان والنبات والبيئة”.

وتابع “الاسم العلمي لهذا النبات هو “الكمبوست”، المشروع سهل التنفيذ، لا يحتاج إلي تكاليف باهظة، بل بالعكس هو الذي يمنحك ربح كثير، غرفة العمل التي يتم  فيها  تنفيذ هذا المشروع لا تتجاوز 3×4 متر، يكفيه فقط 5 ألاف جنيهاً حتى يجهز له كل مستلزماته،  حتى يتم شراء الديدان التي تتعد العمود الفقري للمشروع”.

وأضاف أيضاً” أن هذه الديدان تتكاثر سنوياً نحو عشر مرات تقريباً، تنجب نحو 10 دودات في كل مرة، المشروع يحتاج فقط نحو ألف دودة لبدأ في إجراءه، تكون التكلفة 2000 جنيهاً، المكسب نحو 18 ألاف جنيهاً”.

وأشار أيضا” الربح لم يعتمد على بيع السماد فقط، بل  على بيع الدودة أيضاً، يتروح سعر الدودة من جنية إلي أثنين جنية، أحيانا تصل إلي خمس جنيهات”.

وأكد أيضاً” إذا تم تنفيذ هذا المشروع في البيوت المصرية، سوف يعطي ربح كثير، يكون  تنفيذه عن طريق أن تقوم ربة المنزل بتوفير صندوق محكم الغلق، ثم تقوم بوضع دودة الكمبوست في هذا  الصندوق، تضع معاها القمامة وبقايا الأكل، ثم بعد ذلك تحول هذه الدودة المخلفات إلي سماد الكمبوست، يتراوح بيع الكليو من هذا السماد نحو، من 5 إلي 8 جنيهات”.

وأكد أيضاً” أن هذا الديدان سوف تخلص مصر من القمامة المتراكمة، التي تعد خطراً يواجه البشرية، المشروع الآن جاري تنفيذه، إنتشر في أماكن كثيرة، الشباب بحاجة إلي هذا المشروع لتطوير الإقتصاد المصري”.

وفي النهاية يواجة المهندس محمد زلط، صاحب المشروع، نصيحة إلي الشباب وربات المنزل، حتى يستفدوا من هذه المخلفات”القمامة” بدلاً من إلقائها في الشارع، تحويلها إلي سماد، عن طريق هذا الدودة، ذلك سوف يعود عليك بالربح الباهظ.