مخاطر وأضرار الثوم الصيني وكيف تفرق بينه وبين البلدي؟

يعتبر هذا الوقت من كل عام هو موسم حصاد الثوم البلدي “المحلي”، حيث نجد الأسواق مليئة بالثوم ذو الرائحة النفاذة والذي يباع بأسعار بسيطة مقارنة بأسعار الثوم في الأوقات الأخرى من العام، وهو يباع في الأسواق بحالات مختلفة سواء مفروم ويباع بحوالي (15 جنيه تقريبا)، أو بحالته الصحيحة أي بالعروش الخضراء (الجذور) ويباع بحوالي أربعة جنيهات تقريبا، ولكن البعض يفضل تناول الثوم الصني والذي يتواجد في الأسواق والمحلات بشكل مستمر طوال العام، دون النظر إلى آثاره المضرة على الجسم والصحة ولهذا فضلنا الحديث اليوم عن الثوم الصيني والأضرار التي تنتج عن تناوله وكيف يمكن التفريق بينه والثوم البلدي.

أضرار الثوم الصيني

هل يوجد هناك مميزات للثوم الصيني؟

يوجد بعض المميزات للثوم الصيني، والتي تجذب الكثيرين لشراءه، ولكنها جميعا مميزات خارجية أي في مظهره فقط، حيث يمتاز الثوم الصيني بلوه الأبيض الناصع، وكون قشرته تخلو من أي بقع خارجية، إضافة لكونه متوفر ويمكن شراؤه بسهولة في أي وقت من العام، إضافة إلى أنه فترة صلاحيته أطول من الثوم البلدي، حيث أنه غير معرض للتلف نتيجة معالجته كيميائيا، ولكن هل تساءلت عزيزي القارئ عن مدى خطورة تلك المواد الذي تم معالجة الثوم به على الصحة؟.

أضرار الثوم الصيني
أضرار الثوم الصيني

ما هي الأسباب التي تجعل الثوم الصيني بالغ الضرر على الصحة؟

يعتبر أهم الأسباب التي تجعل الثوم الصيني شديد الضرر على الصحة، هي قيام المزارعين بري الثوم بمياه الصرف الصحي والتي تحتوي على الكثير من المواد الضارة وأهمها المواد الكبريتية، والرصاص، ثم العمل على رش الثوم بكلا من الكلور والمبيضات حتى يصبح لونه ناصع البياض.

كما يتم رشه أيضا بعدد من المبيدات الحشرية للحفاظ عليه لفترات طويلة، إضافة إلى أنه يتم حفظه بعد ذلك في داخل حاويات ضخمة كبيرة لمدد زمنية طويلة، وهو ما ينج عنه انخفاض مركب الأليسين في مكوناته، وبالتالي يصبح هذا الثوم لا فائدة منه وغير صحيًا على الإطلاق.

مخاطر وأضرار الثوم الصيني وكيف تفرق بينه وبين البلدي؟ 1 4/4/2019 - 12:35 م

كيف يتم التمييز بين الثوم الصيني والثوم المحلي؟

  • شكل الثوم: حيث يختلف شكل الثوم الصيني عن المحلي، حيث يكون الصيني ناعم الملمس وناصع البياض إضافة إلى أنه يكون كبير الحجم دائما وفصوصه كبيرة.
  • جذور الثوم: يخلو الثوم الصيني الذي يباع في الأسواق من وجود أي جذور فيه عكس البلدي الذي يباع بعروشه الخضراء.
  • مذاق الثوم الصيني: يتميز مذاقه بكونه غير قوي ولا يوجد له رائحة الثوم النفاذة المعتادة.

وإليكم طريقة تفريز وحفظ الثوم البلدي في أثناء موسمه ليكون متوفر لدى الأسرة طوال العام، علما بأنها طريقة صحية ولا يوجد لها أي أضرار صحية أو خطورة على صحة الانسان.

  • تقطع الرأس من الأعلى، ويتم غسل الثوم جيدا.
  • يتم تقطيع الثوم ووضعه في الكبة مع قليل من الملح.
  • يقطع قرون فلفل رومي ألوان حسب الرغبة.
  • يفرم الثوم.
  • يتم حفظه في اكياس في الديب فريزر.

هل تفريز الثوم البلدي يسبب الأمراض؟

انتشرت بعض الشائعات التي تناولت خطورة تفريز الثوم، وضرورة عدم حفظه في الفريزر، وهو ما نفته جميع الدراسات الطبية تماما حيث أكدت بأنه لا يوجد أي خطر من فرم الثوم وتفريزره، كما أنه لا يفقد قيمته الغذائية وخاصة مضادات الأكسدة والمفيدة في منع ومقاومة الكثير من الأمراض.

الثوم
الثوم

اقرأ أيضا :

وبالتالي فإن تفريز وتخزين الثوم لا يوجد منه خطورة على الصحة، بل على العكس فإنه يوفر الوقت والجهد على ربة الأسرة أثناء إعداد الطعام، كما يمكن تخزينه أيضا عن طريقة حفظه بقشره في مكان تتوفر فيه التهوية بشكل جيد، ولكن يجب عدم تعريضه للشمس.