لكي تحقق النجاح 7 دروس هامه تتعلمها من “جاك ما ” اغني رجل بالصين

جاك هو صاحب إمبراطورية التجاره الإلكترونيه منصة “على بابا ” التي تخدم 11 مليون زائر الآن.

إليكم الآن7 دروس هامه.قد نوه بها اثناء حوار صحفي له.

نجحنحنحجنججج

1.بداية النجاح الرؤيه الواضحه.

قد بدأت شركته عام 1999 وقد بدأها ب 18 موظف فقط يعملون بالشركه.لتتطور على مدار السنوات ليصبح عدد الموظفين الآن 63 ألف موظف.حيث تعتبر شركته من أوائل شركات الإنترنت بالصين حيث وفرو لما يقارب من 14 مليون وظيفه.هذه هي على بابا اليوم ومدي تأثيرها.

ما يثيرك هو الرؤيه الواضحه لجاك ما.حيث أنه عندما سئل عن رؤيته لعلى بابا بعد 15 سنه من الآن، أجاب أنه لا يريد أن يتكلم عن أهمية التجارة الإلكترونيه والإنترنت حينها.بل إنه يريد أن تصبح التجاره الإلكترونيه شيءاً عادياً  في حياة الناس كالمواصلات.“شخص برؤيه واضحه مثل هذا يجب أن ينجح وإلا كل الطرق تؤدي للامكان “.

2.المال مسؤوليه وليس نقوداً.

قد ساله المحاور أكثر من مره عن ثروته وعن “على بابا ” اليوم في السوق العالميه.وانت إجابته المتكرره هي أن المال هو عباره عن ثقة الناس بك، المال ليس مجرد نقوداً خاصةً أنه يحتم عليك أن تنفق مثل هذا الكم من المال كما يجب.الناس يثقون بك مما يزيد من المسؤوليه عليك.

فالأمر صحيح حيث كلما زاد المال كلما زادت مسؤوليتك، رائد الأعمال الناجح عندما يجني المال فإن أولوياته يجب أن تنحصر بين تنمية مجتمعه وتطوير شركته.أما الربح الشخصه ربما هو من الأساسيات ولكنه إذا فكرت به وحده فتنتهي بشركه لا تتطور أو تتقم.. تعاملك مع الأرباح على أنه مسؤولية سيغير الكثير من تعاملاتك وعاداتك تجاه النقود.

3.تعلم لغة مختلفه..وثقافات مختلفه.

يتقن جاك ما التحدث بالإنجليزيه بطلاقه شديده.حتى أنهم بالصين كانو يستغربون من تلك لهجته الغريبه.حيث أنه قد تعلمها من السياح الوافدين للصين لم يتعلمها من المدرسه.ان تتعلم لغه مختلفه وثقافه مختلفه كأنك تمتلك دماغين.فتعلُم لغة لا يجعل دماغك يختبر فقط شيءًا جديدًا ولكن يهيئه ليفكر بطريقة مختلفة.ويوسع آفاقك للتفكير خارج الصندوق.

4- لا مساعدات حكومية لا قروض.أعتمد على نفسك.إذا كنت تنشئ شركه.

يصف جاك ما أي شركه تقوم على مساعدات حكوميه أو قروض بنكيه فإنها تكون شركه فاشله.ونصيحته أن يركز على السوق والمستهلك.جاك لم يعتم في تأسيسه لإمبراطورية على بابا على مساعدات حكوميه حتى أنه ذكر بالحوار “بالماضي لم أفعل، وحتى لو عرضوها عليها هم الآن فلن أقبل“.

5- ربما تلفظك الحياة في البداية.. السؤال ما هي ردة فعلك؟

يحكي جاك عن فشله صغيراً وشاباً، حيث أنه كان فاشلاً جداً، لكن كان مثابراً، فشل ثلاث مرات بامتحانات المدرسة المتوسطة، بعد تخرجه حأول التقدم لعدة وظائف منها وظيفة في الشرطة ووظيفة في محلات KFC عندما دخلت الصين، بالنسبة لوظيفة الشرطة فقد تم قبول 4 أشخاص وكان الوحيد الذي تم رفضه، في وظيفة KFC تقدم معه 23 شخص كلهم تم توظيفهم وهو الوحيد الذي تم رفضه. كما ذكر أنه تم رفضه 10 مرات من قبل جامعة هارفرد.

عندما سأله المذيع عن شعوره حيال الرفض، قال “أنه يجب أن تعتاد عليه لأني لم أكن جيدًا كفاية“ويقصد أنه حتى تصبح جيدًا بشيء ما يجب أن تظل تحاول.. بالنظر لما آل إليه جاك بالنهاية فإن أي شخص بمكانه حينها ربما لم يكن ليعتقد أنه ذو فائدة بهذه الحياة. إذا كانت جهة سترفضك فاجعلها ترفضك عدد من المرات.. أي لا تتوقف عن المحاولة حتى تكتشف الخطأ.

6-إبن الثقة قبل أن تبني عمل.

سأله المذيع عن مقولة “لكي نبني على بابا يجب أن نبني الثقة“، فأجاب أن الناس بالصين يحبوا أن يتعاملوا وجهًا لوجه، وهذا حقيفي حتى بالعالم كله، ومجال على بابا مجال من أصعب المجالات التي يمكن تأسيسها، فهو موقع بيع وشراء على الإنترنت دون حتى أن تتعامل مع أي شخص بالعملية كلها، فكيف يثق الزبائن بعلى بابا كمنصة. لذلك فإن بعالم الإنترنت أهم شيء هو الثقة.
وإذا نظرت لجميع الأعمال التي تتم من خلال الإنترنت فإنها قائمة أصلاً على هذا المبدأ، وبالعمل الحر كمثال.. المستقل يحتاج لأن يكسب ثقة صاحب المشروع أو العمل حتى يكسبه كعميل، صاحب العمل لابد أن يثق بالمنصة التي ينجز عليها أعماله، المنصة نفسها يجب أن توفر هذا المناخ من القواعد والقوانين التي تبني الثقة حتى تنجح في مهمتها.

7-ربما تعتقد بوجود المستحيل لكن بالعمل الجاد لفترات طويلة ستصنع الفرصة.

ذكر جاك أنهم بالسنوات الأولي حتى ثلاث سنوات كانو لا يجنون شيء الأرباح “صفر “.. فكان يذهب للمطعم فيأتي له النادل ويخبره أن الفاتوره قد تم دفعها مع ورقه مكتوب عليها مستر جاك.. أنا إحدى عملاء على بابا وأجني الكثير المال من خلالها، أعلم أنك لا تجني شئ.
يقلق جاك على  ممن يفتقدون الأمل والرؤية من شباب اليوم، شعور سيء بأن يتم رفضك لكن العالم مليء بالفرص الأخرى التي تنتظرك لانتهازها، في صغر جاك كان يعتقد أن كل شيء مستحيل، بعد تأسيس على بابا يعتقد أن ليس كل شيء مستحيلاً، وأنه دائما توجد طريقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.