خطوره الشامه الحسنه على الجسم خاصه في السن المتأخر

تعد تلك الشامات كزائد جلديه على جسم الانسان وتتواجد من سن ال 40 سنه تقريبا، والجدير بالذكر وان تلك الشامات تتغير لونها ومن الممكن أن يبدأ نو الشعر فيها بالاضافه الا أن بعضها يتلاشى مع مرور الوقت، ولكن هل تعلم ام توجد بعض الشامات تدعو الانسان إلى القلق: لنتعرف متى يكون ذلك، الشامات في عاه الأحيان ليست خطيره الا وان يوجد فرصه كبرى لحدوث نمو لتلك الشامات في الجلد وفي هذه الحاله قد يتسبب في اشكال سرطانات للجلد وقد يتسرطن الجلد ويبقى كما هو، واليكم بعض العلامات التي تساعد على معرفه ما إذا كانت الشامات خطيره ام لا.
عند حدوث تغيير في لون الشامه لا تتجاهل ذلك عليك أن تذهب إلى الطبيب فورا للفحص الطبى، بالاضافه إلى انه عليك الانتباه إذا حدثت حكه في الشامات، ابقاء عينك على الشامه وكلما تكبر بطريقه غير مناظهر عليك أن تتحرك إلى الفحص ايضاً، كذلك ظهور الشامه بحافه خشنه عليك أن تنتبه لذلك، ولكنه بعض الشامات التي على الانسان أن لا يقلق نها وهى التي يترواح حجمها حوإلى 12.5 مللى وظهر لها مجموعه كبيره من الألوان.

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.