تعرف على القصه الكامله لفيلا أبوعوف التي عاش فيها مع الأشباح وجعلت يسرا تجرى منها خوفا

أنها فيلا الزمالك التي عاش بها الفنان الكبير عزت أبوعوف مع أسرته لأكثر من خمسون عام وأعتادو عليها بكل كا تحتويه، منذ اليوم الأول الذي سكنو به الفيلا وشاهدو الكثيرمن الظواهر الغريبه التي اخافتهم كثيرا،   وقتها كان الفنان عزت ابوعوف بالثامنه من عمره واخواته البنات أيضاً صغار بعد الكثير من الاحداث الغريبه مثل رؤية ظلال تمر بسرعه وسماع صوت خطوات دائم ليلا وإصابة والد عزت ابوعوف بأى اصابه عندما يتزاعل مع والدته فدائما كان يجب أن يحدث له شىء داخل المنزل أو يقع عليه شىء.

تعرف على القصه الكامله لفيلا أبوعوف التي عاش فيها مع الأشباح وجعلت يسرا تجرى منها خوفا 1 17/5/2016 - 8:47 ص

لم تعلم عائلة ابوعوف الا متاخر أن تلك الفيلا التي يقطنوها قد حدثت بها جريمة قتل حيث قتل فيها الخواجه ” شيكوريل ” الذي كان صاحب أكبر سلسلة محلات بوسط البلد قديما حيث تم تكميم زوجته وبعدها تم قتتلهوسرقة المجوهرات التي كان بالفيلا ولكن تم القبض عليهم وقتها.

يحكى الفنان عزت أبو عوف عن انه واسرته اعتادو على رؤية شبح شيكوريل وانه مسالم لم يفعل لهم شيءا وقد تحدث عن أكثر المواقف المضحكه هو عندما اتت الفنانه يسرا إلى منزلهم من أجل السهر مع صديقتها مها ابوعوف وبعد ذلك ارتدت رداء النوم لتنام بجانبها ولكنها استيقظت قبل الفجر لتسمع خطوات اقدام تقترب من باب الغرفه التي تنام بها وقد خافت كثيرا فهى تعلم انه لايوجد بالفيلا غيرهم وعندما حاولت أن توقظ مها ابوعوف لتسالها عن الامر وهى مرعوه إلا أن مها حاولت تهدئتها ولكنها لم تتحمل وقد قفزت من شباك الغرفه التي تنام بها وظلت تجرى بالشارع وهى برداء النوم حتى وصلت إلى منزل خالتها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.