تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه


هل طفلك يعانى من التوحد؟، أطفالنا أغلى ما في حياتنا ومن الصعب جدًا أن نتحمل عليهم أي شيء حتى ولو أمر بسيط، فإذا وجدنا طفل يعاني من مرض التوحد كيف نتعرف عليه وماذا نفعل اذًا!، وكيف نتعامل مع شخصية هذا الطفل، هذا المرض أو هذا الأمر حير الأطباء في اكتشاف أسبابه ولا يعلمون ماهو سببه بالضبط، حيث يظهر هذا المرض في شخص واحد فقط في الأسرة ولا نجد أخين مثلًا لديهم توحد بل واحد فقط.

تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه 1 16/6/2015 - 7:40 ص

أظهرت الدراسات الطبية أن التوحد يحدث في الأولاد بنسبة أربعة أضعاف أكثر من البنات ويحدث أكثر في الأطفال الناقصي النمو والتوأم، حيث يعد هذا المرض ليس مرضا وراثيا ولا يحدث بسبب سوء معاملة الأهل مع الطفل فيؤدى إلى التوحد هذا عاري عن الصحة تماما.

يٌكتشف ذلك المرض من سن سنة إلى ثلاث سنوات هذا الطفل يجد صعوبة في الالتحام مع من حوله ويفضل دائما الابتعاد ويختلف ذلك من طفل إلى آخر على حسب الحالات ربما تكون خفيفة ومتوسطة أو شديدة.

توضيح آخر/ فمن الطبيعي أن الطفل يكون ملاصق للأم وينظر إليها ويسعد باحتضان الأم اليه فنجد الطفل المتوحد يكره تماما احتضان أمه له ويرفض النظر إليها وعندما تكلمه مثلًا ينظر بعيدًا أو الى أى شىء أخر فيهرب من هذه النظرة ولا يشعر بالغيرة كباقى الأطفال ويكون لديه شىء معين كـ لعبة واحدة يلعب بها فقط وإذا لم يجدها يبكى بكاء شديدًا.

تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه 2 16/6/2015 - 7:40 ص

أعراض التوحد

  • يحب العزلة التامة والجلوس لوحده أو مشاهدة التلفاز لفترات طويلة جدًا.
  • يجد صعوبة في الكلام أو قد يتأخر في الكلام.
  • لا ينظر إلى عين من يتحدث إليه ولا يركز في الكلام الموجه له.
  • حركتهٌ غير منتظمة وسريعة متكررة إما نشاط مفرط أو خمول زائد.
  • يقوم بعمل من الأعمال ويكرره بلا فائدة.
  • لايتفاعل مع الأخرين ولا يحب اللعب مع الأطفال.
  • دائماً يصاحبه الحزن.
  • سريع الغضب وعنيف ايضًا.                                                                 تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه 3 16/6/2015 - 7:40 ص
  • لا يستطيع التعبير عن الألم.
  • لا يشعر إذا كان يوجد خطر حوله.

ملحوظه هامه /هناك فرق كبير بين الطفل التوحدي والطفل الشقي العنيف لأن التوحد كل هذه الأمور مع بعض وليس أمرًا واحدًا فقط، فنعتقد أن الطفل يعاني من التوحد، التشخيص ليس سهلًا ابدًا.

فإذا لاحظ أن الطفل لديه كل هذه الأمور مع بعض وليس أمر واحد لابد من عرض الطفل على طبيب أطفال للتأكد من حالة الطفل عن طريق عدة جلسات وعدة اختبارات يقوم بها الطبيب ويستغرق وقت لكي يحدد هل يوجد توحد أم لا، وذلك بعد أن يسأل الام عن بعض الأسئلة عن تعامل الطفل معها وللأب كذلك.

* بالنسبة علاج التوحد فلا نستطيع أن تقول إذا يوجد علاج بعينه يزيل المرض تماما بل يوجد حلول تجعل حياة الشخص أو الطفل التوحدي أفضل وهو يحتاج إلى فريق عمل من الأهل والأطباء معًا.

علاج الطفل ومساعدته

  • إذا كان الطفل لديه مشكلة في الكلام والنطق فيرسل إلى طبيب مخاطبة ليحسن من طريقة كلامه.
  • بعد سن الثلاث سنوات يجب عمل تكامل سمعي ولذلك ليفهم الكلام أفضل لأنه يتأخر لهذا السبب.
  • طفل عنيف فهذا يذهب الى طبيب نفسي ليساعده حتى يقلل من الأمور العنيفة في السلوك.
  • اخذ علاج للمناعة لان الطفل التوحدي يعاني من ضعف مناعة الأمعاء.
  • يأخذ الطفل فيتامينات مثل فيتامين ب12 والأميجا 3 فهذا يساعده.
  • العلاج بالحمية الغذائية يعطي نتيجة جيدة على المدى البعيد لاكنه فعال.
  • يفعل الطبيب جلسات أكسجين تحت ضغط وهذا ينشط الخلايا الكامنة بالمخ.
  • يحتاج الطفل ايضًا إلى اخصائين تدريب مهنى.

تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه 4 16/6/2015 - 7:40 ص

  • يحتاج أيضًا إلى مدارس خاصة لهذا الأمر وإذا لم توجد يجب التنبيه على المدرسين انه يحتاج إلى معاملة خاصة ويفهموا الحالة جيدًا.

كيفية التعامل مع الطفل مريض التوحد فيكون الجزء الأكبر في العلاج أو التحسين من الطفل على الأسرة فيجب :

*التعامل مع الطفل برفق شديد لأنه يكون سريع الغضب ولا تعامله بحدة حتى إذا أخطأ.

تعرف على أعراض مرض التوحد وكيفية علاجه والتعامل معه 5 16/6/2015 - 7:40 ص

* لا تعاقبه بدنيًا أو ايذائه فهذا يؤدى لنتيجة عكسية.

* التقرب منه واعطاءه كل الحب الزائد وجعله يثق بك ليتجاوب معك ويعطي نتيجة أفضل  تدريجيًا.

* لدى الطفل التوحدي موهبة أو شيء يفضله ويحب أن يفعله مثل الكمبيوتر أو الرسم حاول أن تطور منه وتشجعه وتلعب معه.

* اجعل وقت المذاكرة وقت شيق ليس فرضًا وإذا شَعر بالملل فحأول ترك المذاكرة واعطاء هدنة يمرح فيها الطفل وممكن عن طريق اللعب توصل له المعلومة ايضًا وبذلك تعلمه عن طريق الشيء الذي يحبه.

* عند تعليم الطفل يفضل تعليمه ببساطة عن طريق استخدام اللوح المصورة لتعليم الحساب أو القراءة لأن الصور المرئية أفضل طريقة لتوصيل المعلومة بالنسبة له.

* في بعض الأحيان يكون الطفل حركته يده سريعة وعنيفة فحأول أن تٌهدء من روعه عن طريق ملامسة يده بحنية وتحسس عليها برفق إلى أن يهدأ وتقل حركته.

* لابد أن تشعره بحبك وحنانك لأن الحب أحد العلاج السحري لأي مشكلة كانت.

* يجب على الأب أو الأم ايًا كان من هو القريب من هذا الطفل معاملته كصديقه وينزل لمستوى تفكيره.

* لا تعاملوا الطفل على انه مريض حتى عندما يكبر ويصبح شابا بل عاملوه على انه مختلف ويحتاج كثيرا من الحكمة والرعاية لأن مثل هؤلاء يكونوا حساسين جدًا لأي تعامل سيء.

وفي النهايه احب اقول أن حب الطفل وإعطاءه الحنان والتقرب منه بذكاء فهذا جزئًا كبيراً لـ جعل الطفل حياة أفضل وترك الجزء الأخر للأطباء.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.