تعرفي على شروط الطبخ بالأواني الفخارية.

الطهي في الأواني الفخار، يجعل الطعام يتميز بمذاق خاص يميزه عن الطبخ في الأواني الأخرى، وهذا ما تلاحظه في تحضير بعض الاكلات الريفية التي اعتدنا على تناولها من ايادي الجدات في القرى الريفية، فهناك العديد من الأكلات التي لا يمكن تحضيرها الا بالأواني الفخارية مثل الأرز المعمر وطاجن البامية باللحم الضاني، وطواجن الخضار بالفرن، وغيرها من الأكلات التي اعتدنا على تحضيرها بالطواجن الفخار

طريقة استخدام الاواني الفخارية

أوضح العديد من أطباء الباطنة أن الطهي في الأواني الفخارية مفيد للصحة، وأن استخدامها أفضل من استخدام أواني الطهي الأخرى المصنوعة من الألمونيوم أو الاستالس، التي تتفاعل مكوناتها مع الطعام الذي يطهى فيها، ويؤذي الاستخدام المستمر لها إلى تراكم ترسبات غير حية تؤثر على الصحة العامة، وثؤثرعلى المعدة وتشكل خطورة على الجهاز المناعي للجسم.

ويعد استخدام الأواني الفخاري من أفضل الطرق لطهو الطعام وخاصة أنه لا يتفاعل مع الطعام، وقد انتشرت منه أنواع عديدة ومطلية، ورائعة في التصميم أيضاً، ولكن سلامة استخدام هذه الأواني يتوقف على عدة شروط نذكر منها:

– أن تكون هذه الأواني الفخارية مضمونة المصدر وذات جودة عالية
– أن تكون هذه الأواني مطلية بطلاء عازل من الداخل والخارج، حتى نضمن عدم تفاعل الطعام مع الاناء
– تجنب شراء الأواني الفخارية المطلية من الخارج فقط لانها تتفاعل مع الطعام، وتؤدي إلى حدوث ترسبات بالمعدة والقولون مما يشكل خطورة على الصحة.
– يراعي عدم حفظ الطعام بالثلاجة في الأواني الفخارية ويمكن تفريغ الطعام بأواني بيركس قبل وضعه بالثلاجة.

اما بالنسبة لطريقة استخدام الاواني الفخارية لأول مرة فيفضل دهنها بعسل اسود وقليل من الزيت ووضعها بالفرن لمدة ساعة على نار هادئة، وستلاحظين اسمرارها وبعد ذلك يتم غسل الاناء بالطريقة العادية

وعند كل استخدام يفضل نقع الاناء الفخاري لمدة ساعة حتى يتشرب الماء وعند الطهى يصدر بخار في الفرن على الأكل ليعطي الأكل الطعم المميز ويبقى ساخناً لأطول فترة ممكنة.