بلازما المتعافين هل هي العلاج الناجح لكورونا تعرف على رأي الأطباء

انتشرت في الآونة الأخيرة معلومات جديدة عن استخدام بلازما المتعافين من إصابة كورونا في علاج آخرين، هذه المعلومة التي انتشرت من داخل وزارة الصحة واعتمادها كـ بروتوكول حالي لعلاج مرضى كورونا وكان لابد من التعرف أكثر على هذا العلاج ومنذ متى وهو يستخدم وكيف يمكن أن يكون علاج نافع لمرضى فيروس كورونا، وهل له آثار جانبية على المريض أو المتبرع، ولماذا اصبح له سوق سوداء يتاجر به الكثيرين، أسئلة كثيرة قد تدور في ذهن الكثيرين منا خلال هذه الفترة، سوف نحاول الإجابة عليها.

بلازما المتعافين وعلاج كورونا

بلازما المتعافين

هي عبارة عن استخراج المواد المضادة للفيروس من الدم للمصابين بفيروس كورونا الذين تم شفائهم وتعافوا تماما، وقد تم استخدام بلازما المتعافين منذ شهر أبريل وقامت الصين باستخدامه وكذلك روسيا وأمريكا، بينما تنتشر حاليا في دولة الإمارات العربية المتحدة العمل على استخدام الخلايا الجذعية في علاج وباء كورونا.

اكد الأطباء على أهمية استخدام بلازما المتعافين في علاج فيروس كورونا والتي تعمل على علاج الحالات الحرجة خاصة، لان بلازما مريض كورونا الذي تعافى يحتوي على أجسام مضادة لمقاومة الفيروس، وقد أظهرت نتائج جيدة حتى الآن.

متى يتم استخدام بلازما المتعافين

يتم استخدام بلازما المتعافين من فيروس كورونا بعد 14 يوم من الشفاء التام، ويقوم المتعافي بالتوجه إلى أقرب مستشفى للتبرع بالدم، ويقوم الأطباء بفصل البلازما اللازمة من الدم وحقن مريض كورونا بها، وهي مادة صفراء اللون، ويمكن أن يظهر مريض كورونا في الحالات الحرجة أعراض الشفاء بعد ثلاثة أيام من الحقن بها، وتم تجربة البلازما على كثير من الحالات السريرية التي أظهرت تحسناً ملحوظا في التحاليل والأشعة.

مافيا الاتجار بالبلازما

شاعت خلال الفترة  السابقة وبعد نجاح طريقة علاج فيروس كورونا عن طريق بلازما المتعافين وبدأت السوق السوداء تظهر في التجارة وفتح أبواب خلفية مع المتعافين من أجل الحصول على البلازما ولكن تم مواجهة هذه الأمور وتوضيح المخاطر التي يمكن أن يواجهها المريض من جراء عدم التمكن من فصل البلازما وإجراء التحاليل اللازمة للدم للتأكد من خلوه من الأمراض.

فتوى الأزهر بتحريم بيع البلازما

أفتى الأزهر بتحريم الاتجار بعلاج كورونا من بلازما الأفراد المتعافين، واعلن الأزهر أن بيع البلازما حرام شرعاً، خاصة مع تسجيل أعداد كبيرة كل يوم من الإصابات التي تحتاج إلى وجود حل سريع خاصة للحالات الحرجة، وقد وصلت حالات الإصابة في مصر حتى الآن 39726حالة، بينما بلغت حالات الشفاء حتى الآن1377