بالفيديو | كيف كان يعامل رسول الله زوجته، وما هى أجمل لحظات الحب في حياة المرأة؟

الحياه عبارة عن لحظات، منها لحظات الفرحة، ولحظات الحزن، ولحظات الإشتياق، فلكل شخص منا اللحظة التي يتمنى أن يعيشها.

بالفيديو | كيف كان يعامل رسول الله زوجته، وما هى أجمل لحظات الحب في حياة المرأة؟ 1 11/9/2015 - 7:29 م

هناك بعض اللحظات التي تؤثر في حياتنا، وتقربنا من خالقنا الله عز وجل، وقد تأتى لحظات لا نفهمها وأحيانًا نتوه عنها.

من أهم اللحظات التي يعيشها الإنسان، هى لحظات الحب مع شريك حياته، لحظة الحب الحلال، التي عاشها رسول الله صلى الله عليه وسلم مع زوجاته.

أجمل مشاعر الدنيا على الإطلاق، بعد الآنس بالله، هى مشاعر الحب، حب الرجل لزوجته، وحب زوجته له، فإذا احب الإنسان، فإنه يرى الدنيا من حوله جميلة، ويشعر بالسعادة في كل عرق من جسده، ويشعر بالثقة في نفسه، وينسى كل لحظات الإساءة التي مر بها في حياته، ولكن الحب لا يحلو إلا بالتعبير عنه.

فشخص يدعى أدم أقسم ألا يمر يوم إلا ويخبر زوجته بأنه يحبها، فمرة أرسلها لها عبر الهاتف، ومرة كتبها لها على وسادتها ، ومرة أخرى على مقعد السيارة، زوجتى أنا أحبك، فإطمئنت، وشعرت بكامل الثقة، هذه كانت كلمات الداعية الإسلامى مصطفي حسنى.

يضيف الداعية الإسلامة مصطفي حسنى قائلًا، حدثنى أحد أصدقائى وهو يعبر عن سعادته في بيته، أن زوجته قامت في منتصف الليل، في أشد أيام الشتاء بردًا، لتأتى له بكوب من الماء عندما أحست بعطشه، وكأنها تقول له راحتى في رضاك يا حبيبى.

و يضيف الداعية مصطفي حسنى، رأيته يتكلم عنها وعنيه لامعة من أثر لحظات الحب على قلبه.

و يزداد الإعجاب ببعض الأزواج الذين فهموا لغة الهدايا عند نسائهم، فقيرًا كنت أو عنيًا، فإن للزهور سحرًا في قلب المرأة، ورؤية المرأة للزهور في يد زوجها تعنى أنه يقول أنا مهتم بكى، أنا مقبل عليكى، أنا أقدرك، وأقدر تعبك من أجل بيتنا.

ما أسعد الرجل إذا رجع مهموم من عمله، فوجد إمرأته تشعر به، تلك لحظات الحب التي تحيي بها زهرة المودة والإشتياق، هكذا عاش رسول الله صلى الله عليه وسلم مع زوجته، يناديها بألطف الأسماء، حتى تعلم أنها في قلبه مميزة، ويتسابق معها حتى تتأكد أنه يحب قضاء لحظات الحب معها، ويعبر عن حبه ولو أمام الناس، لأن لحظة الحب أجمل ما في الحياه.

يضيف الداعية الإسلامة خلال برنامجه عيش اللحظة على فضائية النهار، لحظة الحب التي يبحث عنها الإنسان، لحظة الحب لو تواجدت لتواجد معها كل لذة وكل متعة.

لمشاهدة الفيديو :


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.