السر وراء تسمية أكلة “الملوخية” بهذا الإسم يرجع إلى عصر الهكسوس

تعتبر الملخوية من أكثر الاكلات الشعلبة المنتشرة في مصر منذ زمن بعيد جدا، حيث يدمن الكثير من المصريين تناول الملوخية في اي وقت وفي اي مناسبة كانت، فأغلبية السفر المصرية في كل البيوت لا تخلو من أكلة الملوخية، وذلك بسبب مذاقها المتميز ومهارتة ست البيت المصرية في طبخها دونا عن اي دولة اخرى.

السر وراء تسمية أكلة "الملوخية" بهذا الإسم يرجع إلى عصر الهكسوس 1 11/7/2017 - 12:25 م

الا أن الكثير من المصريين لا يعرفون السر وراء اطلاق لفظ “ملوخية” على هذه الأكلة، والحقيقة كما جاء في الكثير من الورايات الفرعونية القديمة، حيث كان المصريون لا يأكلون نبات الملوخية الذي كان منتشرا على ضفاف نهر النيل، وكانوا يعتقدون بانه نبات سام ولا يصلح للأكل.

السر وراء تسمية الملوخية بهذا الاسم 

حتى دخل الهكسوس مصر واحتلوها، فقاموا بإجبار المصريين على تناول هذا النبات كعقاب لهم، وكانوا يقلوولن لهم باللهجة الخاصة بهم “ملو خية”، حيث كانت يسمى هذا النبات “خية” وملو بلغة الهكسوس كانت تعني كلو، فكانوا يقولون لهم ملوخية أي كلو خية، ومن هنا تم اطلاق اسم ملوخية على تلك الأكلة الشهيرة الشعبية التي يحبها كافة المصريين بدون استثناء.

كما توجد الكثير من الأكلات الشعبية التي تنتشر في مصر بشكل كبير مقارنة بأي دولة اخرى ويكمن وراءها بعض الاسرار في حقيقة تسميتها بالأسم المشهور لها، مثل الكشري وأم على وغيرها من الأكلات.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.