البحوث الفلكية تكشف تفاصيل خروج القمر الماليزي “ميسات 3” عن مداره

قام الفريق البحثي التابع للمعهد القومي للبحوث الفلكية بعمل مخططات وحسابات مدارية لرصد القمر الماليزي “ميسات -3″، وذلك في إطار الرصد الدوري لحزام أقمار الاتصالات من قبل محطة الرصد البصري للأقمار الصناعة والحطام الفضائي. وأكد الفريق في بيان رسمي، أن عملية رصد القمر الصناعي تمت بنجاح، وكشف النتائج بعد تحليل البيانات عن استقرار مدار القمر “ميسات -3″ عند نصف القطر المداري 42268 كم.

البحوث الفلكية تكشف تفاصيل خروج القمر الماليزي "ميسات 3" عن مداره 1 7/9/2021 - 9:45 م

وأوضح الفريق أن بيانات محطة رصد الحطام الفضائية بالقطامية التي تم رصدها في ضوء الاستراتيجية المصرية للبحث العلمى 2030، كشفت أيضًا عن وجود القمر الروسي ” Yamal-601″ بالقرب من القمر الآخر، والفارق بينهم لا يتعدى 30 ثانية قوسية بالمطلع المستقيم.

وعن احتمالية التصادم بين ” Yamal-601″ و”ميسات -3″، فأشار فريق المعهد القومي للبحوث الفلكية إلى أنه من الصعب حدوث ذلك، موضحين أنهم وصلوا إلى أقرب نقطة في المدار على مسافة 136كم في الثانية ظهرًا يوم 31 أغسطس الماضي، واستمر التقارب ساعتين فقط.

وأكد الفريق أنه تم عمل رصد مساء يوم 31 أغسطس، وكشفت النتائج عن ابتعادهما دون الدخول في احتمالية تصادم، وسيتم خلال الفترة القادمة رصد القمر ” ميسات -3 ” بصفة دورية لمتابعة المدار الخاص بالقمر والمنطقة المحيطة به.

الجدير بالذكر أن مشكلة مدار القمر ” ميسات -3 ” بدأت 21 يونيو الماضي، مما تسبب في تعطيل الخدمة المقدمة لعملائه، وعلى الفور تمت محاولة السيطرة عليه في 24 من الشهر ذاته ولكنه لم يعمل طويلًا، ومن المقرر استمرار عمليات رصده من قبل المحطات البحثية التابعة للمعهد القومي للبحوث الفلكية، وبشكل خاص محطة القطامية التي تم إطلاقها العام الماضي، لتكون بذلك هى الأولى من نوعها في رصد الحطام الفضائي بالشرق الأوسط وشمال افريقيا.

وتم إطلاق القمر  “ميسات -3″، في 11 ديسمبر عام 2006، من قاعدة بايكونور الفضائية الواقعة في كازاخستان، وبلغت كتلة القمر الصناعة خلال إطلاقه 4766 كجم.



اترك تعليقاً