10 أشياء لا يجب أن تفعلها أثناء تفشي فيروس كورونا


بات العالم في خطر بسبب فيروس كورونا وأصبح الجميع في حالة حذر شديد سواء بالتعامل مع الآخرين أو التعامل حتى مع الأقارب، وهذا في حد ذاته يقلل من فرصة انتشار الفيروس، فكلما التزم الجميع بالتعليمات كلما قل انتشار فيروس كورونا وتمت محاصرته، ونحن نقدم لك في هذه المقالة عن الأشياء التي لا يجب أن تفعلها أثناء تفشي فيروس كورونا.

1- لا تلمس وجهك

فيروس كورونا التاجي
covid 19

لقد ذكّرتنا النصائح الطبية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية مرارًا وتكرارًا بعدم لمس وجهنا وأنفنا وفمنا كثيرًا. يساعد ذلك على تقليل فرص الإصابة بالفيروس لأن العدوى من يديك لا تصل إلى الأنف أو الفم حيث يمكن أن تصيب الجسم. يساعد الحفاظ على نظافة يديك أيضًا على تقليل فرص انتشار العدوى أكثر.

2- لبس الكمامة

فيروس كورونا التاجي
covid 19

لقد أعلنت منظمة الصحة العالمية أن الكمامة ليست الطريقة الأكثر فاعلية لوقف انتشار المرض. يجب أن يرتديها فقط الأشخاص الذين تأثروا بـ COVID-19 ، الأشخاص الذين يرعون المرضى. إن ارتداء الكمامة إذا كنت بصحة جيدة لا يمنحك أي حماية إضافية من الفيروس. مع تخزين كل شخص للكمامات، يواجه السوق أزمة كبيرة مما يعني وجود عدد أقل من الكمامات المتاحة للأشخاص الذين يحتاجون إليها حقًا. من المستحسن التوقف عن استخدام الكمامات وتخزينها إذا لم تكن مريضًا.

3- عدم السفر إلا عند الضرورة

فيروس كورونا التاجي
covid 19

المطارات والطائرات هي المكان الذي من المرجح أن تصاب فيه بالعدوى. يُنصح بعدم السفر ما لم يكن ذلك ضروريًا للغاية. إذا كنت مسافرًا، يجب عليك اتخاذ الاحتياطات اللازمة وفحص نفسك عند الهبوط. من المهم أن تخبر موظفي المطار وشركات الطيران بأنك بدأت تشعر بالمرض.

4- البعد عن المناطق المزدحمة

فيروس كورونا التاجي
covid 19

يجب تجنب وسائل النقل العام والمترو والصالات الرياضية وأي مكان آخر مزدحم. كلما زاد عدد الأشخاص، زاد احتمال انتشار الفيروس. إذا كانت لديك أعراض ، فقم بالحجر على نفسك غير زيارة الطبيب. إن البقاء في عزلة وعدم الاتصال بالكثير من الناس هو الطريقة الوحيدة لاحتواء انتشار المرض.

5- لا تصدق كل ما على شبكة الإنترنت

الإنترنت مليء بمعلومات حول الأعراض والعلاج المتاح لفيروس كورونا. لا تصدق أي شيء ما لم يكن مصدره موثوق به أو ممارس طبي موثوق. إن نشر المعلومات والوعود الكاذبة حول علاج المرض قد زاد من الذعر وأبقى نسبة كبيرة من السكان مضللين. لا تقع في المصيدة بنفسك أو تنشر أي معلومات ليست من مصدر موثوق به.

6- لا تأخذ علاجات بديلة

إذا شعرت أنك أصبت بالفيروس، فلا تبحث عن أي علاجات بخلاف تلك التي نصح بها طبيبك. لم يتم العثور على علاجات بديلة لتكون فعالة لعلاج الفيروس. من المستحسن أن تتبع نصيحة طبيبك فقط. إذا كنت مصابًا ولا تبحث عن رعاية طبية صحيحة، فإنك تشكل تهديدًا لجميع الأشخاص من حولك. من المهم لاحتواء انتشار المرض أن يستشير الجميع ممارس طبي موثوق به حول العلاجات المتاحة.

7- لا تأخذ المضادات الحيوية

فيروس كورونا التاجي
covid 19

قد يكون من السهل اللجوء إلى تناول المضادات الحيوية الموجودة في المجموعة الطبية في منزلك. ومع ذلك فإن المضادات الحيوية ليست الدواء الصحيح لمكافحة الالتهابات التي يسببها الفيروس التاجي. إذا شعرت أنك مريض وتحتاج إلى عناية طبية، لا تلجأ إلا إلى الممارسين الطبيين الموثوق بهم الذين سيقدمون لك نصائح سليمة. قم بزيارة الطبيب فورًا إذا بدأت تشعر بأعراض قد تشير إلى إصابتك بالعدوى.

8-  لقاح الإنفلونزا

أعراض الإنفلونزا و COVID-! 9 متشابهة للغاية. تتداخل الأعراض بين الاثنين ويمكن أن تعقد التشخيص. من المهم أن تأخذ لقاح الإنفلونزا لتقليل فرص إصابتك بالإنفلونزا.

9- المعلومة من المكان الصحيح

وبالنظر إلى ظروف الذعر والخوف الحالية فإنه يجب عليك توخى الحذر في المكان الذي تأتى منه المعلومة الصحيحة. أن تكون على علم جيد هو مفتاح مكافحة هذا الوباء.

10- لا داعي للذعر

في معظم الأحيان ، يؤدي الذعر إلى اتخاذ الأشخاص قرارات خاطئة وغير واعية. إذا كنت تتبع النظافة الشخصية الأساسية جنبًا إلى جنب مع الاحتياطات الأخرى ، فمن غير المرجح أن تصاب بالمرض. من المهم مواكبة المعلومات الموثوقة. يمكن أن يؤدي نشر المعلومات الخاطئة إلى زيادة الذعر بين الناس وله تأثير سلبي على الجهود المبذولة لاحتواء الوباء.

قد يهمك


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.