10 أخطاء طبية تقشعر لها الأبدان

الكثير من الناس لديهم خوف من الذهاب إلى الطبيب. للأسف، أن هذا الخوف قد يكون له ما يبرره، خاصة عندما ترى الأخطاء المروعة التي تحدث كل يوم في المستشفيات في جميع أنحاء

العالم. لقد سمع معظم الناس قصص الرعب عن الأدوات الطبية التي تركت داخل أجسام المرضى، وهو خطأ شائع يحدث لما يقارب نحو 4، 000 شخص سنويا في الولايات المتحدة فقط.

ومع ذلك، هناك أخطاء طبية لجراحية لا تزال تحدث للمرضى المطمئنين، وغالبا ما تسبب إصابات خطيرة أو تؤدي إلى الوفاة.
وهذه أكثر 10 أخطاء طبية مسجلة:
10- إجراء عملية جراحية للشخص الخطأ

10-wrong-person
هذا واحد من الأخطاء الكثيرة التي تحدث في المستشفيات، وهو من أخطر الأخطاء. فمثلا عندما تتم عملية إزالة البروستات لشخص سليم، في حين يترك الشخص المصاب بسرطان

الربوستات دون عملية جراحية، ودون علاج.
ومن بين أكثر الأمثلة المروعة في هذا المجال في التاريخ الحديث، هو عندما استيقظت امرأة ووجدت نفسها في قاعة العمليات لجراحية. فكان المشهد بالنسبة لها أشبه بفلم ر رعب حقيقي

. كانت المرأة تبلغ من العمر 41 سنة، وكان الأطباء على وشك إجراء عملية نزع أعضاء منها معتقدين أنها جثة امرأة أخرى.

9- انسداد الهواء

1-embolism
الهواء مهم جداً لبقاء الإنسان على قيد الحياة، ولكنه أيضا يمكن أن يقتلهم أثناء الجراحة. فالهواء الذي يسمح له بالدخول إلى مجرى الدم أثناء الجراحة يمكن أن يسبب انسدادا في الدورة

الدموية، وهو الحدث المعروف باسم انسداد الهواء الوريدي. انسدادات الهواء في الجراحة عادة تكون نادرة، لكنها لا تزال تحدث في كثير من الحالات. يمكن لانسدادات الهواء أن تسبب

الانسداد الرئوي أو انسداد في الرئتين، والذي هو السبب الرئيسي للوفيات في المستشفيات.
انسدادات الهواء الوريدية تتسبب في وفيات بمعدل 30 في المئة من إجمالي الوفيات في المستشفيات. وحتى الناس الذين ينجون منها ويبقون على قيد الحياة يمكن أن تترك عندهم إعاقات

جسدية دائمة، مثل التلف الشديد في الدماغ. لكن ما هو أكثر إثارة للخوف عن مشكلة انسدادات الهواء هو أنها يمكن أن تحدث أثناء العمليات الجراحية الروتينية للغاية، رغم أنها قاتلة

للغاية. على سبيل المثال، تحولت عملية جراحية لزرع الأسنان التي تبدو بسيطة مؤخراً إلى عملية قاتلة عندما تسبب جراح الأسنان بانسدادات الهواء لخمسة مرضى في سنة واحدة، مما

أسفر عن مقتل ثلاثة منهم. ويعتقد أن الهواء قد تم ادخاله في مجرى الدم للمرضى من خلال حفر الأسنان الجوفاء.

8- عمليات نقل الدم

200248860-001
عملية نقل الدم أثناء الإقامة في المستشفى هي أمر شائع، إذ تجرى لكل واحد من 10 أشخاص أقاموا في المستشفي. للأسف، هذا الجانب الروتيني للرعاية الطبية يمكن أيضا أن يكون

خطيرا للغاية عندما تحدث فيه أخطاء طبية، والأكثر شيوعا عندما يتم إعطاء الدم للمريض الخطأ خطأ.
من يوليو 2008 حتى يوليو 2009، حدث 535 خطأ من خلال نقل الدم حسبما ذكرت هيئة سلامة المريض بولاية بنسلفانيا وحدها. أربعة عشر من هذه الأخطاء أدت إلى آثار سلبية

خطيرة، وتوفي أحد المرضى أثناء الجراحة.

7- عمليات جراحية خاطئة

7-wrong-surgery
وهي واحدة من الأخطاء الجراحية وهو عندما تجرى للمرضى عملية جراحية خاطئة. ففي دراسة عن الدعاوى القضائية ضد المشتشفيات، كانت 25 في المئة منها للمرضى الذين تعرضوا

لعملية جراحية مختلفة عن ما كان مقررا لهم. على مدى فترة 20 عاما، قدمت 2، 447 دعوى قضائية يسبب العمليات الجراحية الخاطئة.
على الرغم من كل إجراءات السلامة التي تم وضعها لضمان عدم حدوث عمليات جراحية خاطئة، إلا أنها لا تزال تحدث في كثير من الأحيان. ومثال ذلك أنه كانت هناك امرأة لها قناة

فالوب واحدة تمت إزالتها بدلا من عملية التذييل، في حين تلقى مريض آخر لعملية جراحية في القلب رغم أنه لم يكن في حاجة لذلك. واحدة من القصص الأكثر مأساوية هو ما حدث لامرأة

حامل والتي كان من المقرر أن تجرى لهخا عملية إزالة الزائدة الدودية في عام 2011. وبدلا من ذلك، تمت إزالة المبيض، وترك التذييل المصابة به. وقد أعيدت المرأة إلى المستشفى بعد

ثلاثة أسابيع عندما تم اكتشاف الخطأ، ولكن للأسف، كانت قد أجهضت وتوفيت على طاولة العمليات.

6- الدواء أو الجرعة الخطأ

3-medication
معظم الناس يعتقدون أن الدواء الذي يتلقونه من الطبيب أو الصيدلي هو الدواء الصحيح وبالجرعة المناسبة، ولكن الملايين من الناس كل يوم يحصلون على وصفة طبية خاطئة. من أصل

أكثر من ثلاثة مليارات من الوصفات التي تم اقتناؤها سنويا في الولايات المتحدة، حدث فيها51500000 خطأ، وهذا يعادل 4 من أصل كل 250 وصفة طبية. الخطر هنا من شقين: يمكن أن

يتلقى المرضى عقاقير طبية ضارة لا يحتاجون إليها، أو أنهم لا يحصلون على الدواء الذي يحتاجونه فعلا. وكلتا الحالتين يمكن أن تكون قاتلة.
وهذه أخطاء طبية تحدث في كل الصيدليات والمستشفيات. ومن أحد الأمثلة المأساوية هو عندما توفي توأمان بسبب خطأ فادح من الممرضة. الطفلان الرضيعان ولدا وهما في الأسبوع 27

في مستشفى ستافورد، أعطيت لهما نتيجة وصفة طبية جرعة قاتلة من المورفين، 650-800 ميكروغرام بدلا من 50-100 ميكروغرام التي كان من المفترض أن يتلقياها.

5- الاتهابات والمستلزمات الطبية الملوثة

4-infected (1)
معظم الناس يذهبون إلى المستشفى للعلاج من الأمراض، ولكن هذا هو أيضا مكان العديد من الأمراض والإصابات.فالتعرض للأمراض القاتلة من خلال الأدوات الطبية الملوثة أمر يحدث

في  الكثير من الأحيان، ويحدث بصفة متزايدة ومتواترة تنذر بالخطر. بين عامي 2012 و2014، تعرض عشرات المرضى إلى أمراض قاتلة من الأدوات الجراحية الملوثة في أربعة

مستشفيات على الأقل في الولايات المتحدة.
وفقا للمركز الأمريكي للرعاية الصحية فإن التقديرات تشير إلى أن 1 من كل 25 مريض بالمستشفى أصيب بعدوى أثناء وجوده في المستشفي، مع حوالي 75، 000 شخص يموتون بسبب

هذه العدوى كل عام.

4- إساءة التشخيص

5-misdiagnosis
من المقبول أن الأمراض النادرة للغاية قد تشخص خطأ. ومع ذلك، لكن لا يوجد أي عذر عندما يتعلق الأمر بالتشخيص الخاطئ للأمراض الشائعة.
وتشير التقديرات أن 80، 000 من الأميركيين يموتون سنويا من الأمراض التي يتم تشخصها خطأ. ومن أمثلة ذلك عندما ذهبت امرأة إلى غرفة الطوارئ تشكو من الصداع وآلام الرقبة،

ولكنها كانت تجد صعوبة في الكلام. وقد رفض الطبيب الإسراع بها إلى غرفة الطوارئ  باعتبارها مجرد آلام في العضلات، وقدم لها مسكنات للألم. في اليوم التالي، عادت المرأة إلى

غرفة الطوارئ نفسها وماتت بسبب السكتة الدماغية حيث أنها كانت تعاني منها في اليوم السابق. الطبيب الذي عالجها في اليوم السابق اعترف بأنه كان ينبغي أن يدرك

علامات السكتة الدماغية، وإلقى اللوم على نفسه لوفاتها.

3- الاستعجالات أو الطوارئ

AA043384
أي شخص يذهب إلى غرفة الطوارئ في الآونة الأخيرة يعرف كم أصبحت مزدحمة. ويفترض أن كل مريض يدخل إلى غرفة الطوارئ يلقى رعاية طبية صحية لازمة، ولكن الأمر ليس

بهذه الصورة في الكثير من الأحيان، حيث يترك المرضى دون علاج.
وهذه حالة امرأة تبلغ من العمر 39 عاما دخلت إلى إلى مستشفى برونكس، نيويورك قبل 5:00 بعد أن كانت تشتكي من آلام في البطن. وكانت حالتها “استعجالية” ووضعت لها اختبارات

الدم، وبقيت المرأة دون علاج حتى فترة متقدمة من بعد ظهر اليوم. وأخيرا، أمر الطبيب المسؤول عن قضيتها أن يجرى لها مسح CAT فلاحظ تراكم السوائل. فأحضروا المرأة إلى غرفة

العمليات الجراحية للبحث عن الانسداد.، ولكنها توفيت على طاولة العمليات، وهذا بعد 13 ساعة من نقلها إلى المستشفى للعلاج الذي كان يجب أن تحصل عليه في غضون دقائق.

2- حوادث في المستشفى

8-accident
الحودث التي تحدث في المستشفى قد لايفكر فيها البعض، لكنها فعلا تحدث. ومن أهم أسباب حودث المسشتفيات القضبان الحديدية للأجهزة والأسرة.

1- إجراء عملية جراحية على العضو الخطأ

9-wrong-body-part
من الخطاء الشائعة أيضا إجراء عمليات جراحية للعضو الخطأ، كبتر العضو السليم مثلا. وكثير من عمليات الدماغ حدثت فيها أخطاء جراحية بسبب عدم تحديد المكان المناسب في الدماغ

والذي يحتاج إلى عملية جراحية.