وفقاً ماذكرتهُ منظمة الصحّة العالمية:- 780 إصابة مؤكدّة بمرض جدري القرود منذ ظهوره

قالت منظمة الصحة العالمية  يوم ألبارحة الأحد 5/06/2022 في بيان لها حول آخر التطورات عن مرض “جدري القرود”، أنه تم رصد 780 إصابة مؤكدةً بالمرض في 27 دولة.

وأشارت المنظمة في تقرير لها حسبَ ما ذكرَ موقع “بي بي سي” عربي إلى أنّ هذه الارقام سُجلت خلال آخر 21 يوما، أي منذ ظهوره في 13 مايو الفارط. مضيفةً إلى أنّ هذا العدد المسجل لديها هو أقل من العدد الحقيقي؛ بسبب نِدرة المعلومات حول هذا المرض مع توقُّعات بإرتفاع حالات الإصابات حول العالم.

هذا ومن جانبه ذكرت منظمة الصحة العالمية، أسماء الدول التي بلغَ عدد الإصابات فيها بجدري القرود مع التأكيد بأنّ المرض لم يصل بعد إلى مرحلة (الوباء)، وضمت القائمة القارات الأربعة:-

أوروبا التي بلغت عدد حالات الإصابات فيها 616 إصابة.

أمريكا الجنوبيّة: حالات إصابة مُنفردة في الأرجنتين. وكذلك مثلها كُلٌ من:- المغرب و الإمارات.

ماهو مرض”جدري القرود”:-

لا زال العالم بدأَ الخروج حديثا من فيروس كورونا ويتنفس الصعداء قليلا وتعودُ الحياة كما كانت عليه في السابق، اندلعَ علينا فجأةً مرض جديد يسمّى “جدري القرود”، ظهر في 13 من الشهر الماضي ليبدأ العالم تخوفاً من حدوث سيناريو فيروس كورونا ومن تحول المرض إلى وباء عالمي.

وجدري القرود وفق ما أفادته منظمة الصحَة العالمية هو فيروس ينتمي إلى عائلة الفيروسات المُسببّة لمرض الجدري المعروف.

طرق إنتقال العدوى:-

ينتقل مرض جدري القرود إلى الإنسان عن طريق المُخالطة مثل مُلامسة شخص مُصاب، أو الحيوانات المُصابة، أو لمس الأسطُح  والأدوات أـلمُلوثّة. كذلك ينتشر إلى الجسم عبر الجلد المجروح، أو المجاري التنفسيّة،او من خلال المُخاط في الأنف والعين والفم.

الاعراض:-

يُسبب مرض جدري القرود عند الإصابة اعراضا عدّة للمريض في بداياته مثل الحُمى وآلام في الجسم والقشعريرة وتعب عام، وعند تطّور المرض يُصبح أكثر خطورة  فيظهر على المريض طفحاً جلدياً وبثوراً على الوجه واليدين وتنتشر بعد ذلك إلى باقي أنحاء الجسم.

تبلغُ حضانة فترة الفيروس في جسم المريض من 5 إلى21 يوماً، ويتعافى المصابون بهِ من أسبوعين إلى أربعة أسابيع، و أكثر الفئات المُعرضّة لأكثر حدّةً لهذا المرض هم الأطفال، والحوامل، ومن لديهم ضُعف في المناعة للإصابة. على الرُغم من معلومات أكدّتها منظمة الصحّة العالمية من خلال دراسات الصحة الجنسيّة التي أشارت بأنّ أكثر الحالات المُصابة بجدري القرود هم المِثليين من الذكور.

العلاج:-

إلى حد الآن لايوجد دواء أو لقاح فعّال لعلاج المرض، ولكن تم إستعمال لقاح مرض الجدري المعروف وبعض الأدوية المضادة للفيروسات.

وعلى الرغم من عدم وجود لقاح محدد لجدري القرود، قالت عدة دول إنها تخزن لقاحات الجدري، والتي تبلغ فعاليتها في الوقاية من العدوي نحو 85 في المئة، لأن الفيروسين متشابهان إلى حد صكبير.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.