وصفة منزلية مذهلة في تنشيط الذاكرة والتركيز ومحاربة النسيان خلال ساعة واحدة فقط

هل تعانون من مشكلة النسيان وعدم التركيز وضعف الذاكرة؟ الحقيقة أن هذه المشكلة تعد الأكثر شيوعاً في وقتنا هذا ولا تقتصر على كبار السن فالعديد من الشباب وصغار السن لديهم ضعف الذاكرة وعدم القدرة على التركيز سواء في الدراسة أو العمل والحياة عموماً، مما تؤثر على القيام بالأعمال والواجبات كما يجب وتعرقل الحياة بشكل طبيعي، وأحياناً يضيع حقك إذا واجهتك مشكلة ما ونسيت الأحداث التي جرت، وبهذا يضيع حقك بسبب ضعف الذاكرة والنسيان.

تقوية الذاكرة والتركيز ومنع النسيان

يعد النسيان لأمور ومواقف عديدة من أكثر المشاكل والحالات الصحية وقد يقابل البعض لهذه المشكلة بالمزاح ويقولون عنه زهايمر، والحقيقة هناك فرق كبير بين النسيان وضعف الذاكرة والزهايمر وهو كالأتي:-

الفرق بين النسيان والزهايمر

النسيان وضعف الذاكرة :- هو أعراض تحدث نتيجة لضغوط الحياة والتلوث البيئي والتوتر وكثرة الالتزامات والمشاكل والزحام، مما يؤدي لإمتلاء ذاكرة الإنسان وتصبح غير قادرة على تخزين واستيعاب المزيد من المعلومات، وبالتالي ينتج عدم القدرة وصعوبة استرجاع المعلومات وهو ما يعرف بالنسيان.

أما عن مرض الزهايمر:- غالباً ما يصيب الإنسان في الكبر بعد سن الستين سنة، ونادراً جداً ما يصيب صغار السن وأول أعراضه الذاكرة القصيرة وهي عدم تذكر الأحداث القريبة جداً مع الإحتفاظ بالأحداث البعيدة وقد يصل الأمر إلى عدم القدرة والتركيز على المكان والزمان وفقدان الإحسان بالتواصل مع الآخرين، بالإضافة إلى تدهور الصحة العامة لمريض الزهايمر بشكل سريع ويحدث اضطرابات في النوم حتى يصبح عاجز تماماً.

هذا هو الفرق بين النسيان وعدم التركيز وبين الزهايمر،  أما عن علاج النسيان وضعف الذاكرة والتنبيه الذي يعاني منه معظم الناس فهو بسيط وهناك أشياء طبيعية وغير مكلفة مادية لتقوية الذاكرة وخلايا الدماغ وتحمي من مرض الزهايمر فيما بعد..تابعوا معنا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.