هل يرفض الناس تطعيم فيروس كورونا المنتظر

كتب دكتور “أحمد سامح” الطبيب المصري المقيم في أمريكا على صفحته الطبية على موقع فيس بوك “لماذا تستمر ثقة الناس في التطعيمات ضد فيروس كورونا في التآكل”.

هل يرفض الناس تطعيم فيروس كورونا المنتظر 1 19/9/2020 - 9:45 م

وجاء تصريحه هذا بناء على استطلاع رأي في أمريكا عن تطعيم فيروس كورونا المنتظر أظهر بأن أكثر من ثلثي الأمريكان لن يأخذوا التطعيم عند صدوره مطلقاً أو سوف يأخذوه بعد تجربته على ملايين البشر قبلهم.

لماذا يخاف الناس من تطعيم فيروس كورونا المنتظر

وقد أوضح دكتور “أحمد سامح” أن انعدام الثقة في تطعيمات فيروس كورونا لها عدة أسباب منها تخوف الناس من سرعة إنتاج التطعيمات وعدم التأكد من فاعليتها وأمان استخدامها وأن الهدف منها أغراض مالية وسياسية دون النظر إلى الأضرار التي ممكن أن تسببها.

كما وضح أن بعض الناس تتخوف من أضرار التطعيم التي قد تكون أكبر من أضرار فيروس كورونا نفسه.

كذلك هناك مجموعة من الناس تعتقد أن فيروس كورونا مصنع لأغراض شريرة ولذلك لن يخاطروا بأخذ تطعيم قد يكون لأغراض شريرة أيضاً.

يتخوف البعض من حدوث “عاصفة مناعية” عند أخذ التطعيم بعدما أصيب بالفيروس وكون أجسام مضادة وهناك عدد كبير جدا أصيب بالفيروس بدون أعراض وتم شفاءه دون أن يعرف أنه أصيب.

كما وضح أن إخفاء المضاعفات الخطيرة لتطعيم “أكسفورد” أدى إلى زيادة فقدان الثقة لدي الناس في التطعيمات المنتظرة.
وقد كان سبب وقف تطعيم “أكسفورد” حدوث مضاعفات خطيرة لأحد الحالات وتم التكتم على التفاصيل ثم أضطر بعد ضغط صاحب الشركة المنتجة للتطعيم بالاعتراف بالسبب وهو حدوث “التهاب شوكي مستعرض” بسبب التطعيم لأحد الحالات التي تم تجربته عليها.