نصائح لتتجنب العطش في نهار رمضان وأخطاء شائعة


شهر رمضان من الشهور الكريمة والعظيمة عند الله والمسلمين، تكثر فيه الصدقات على الفقراء والمساكين، ومظاهر البهجة والسعادة على وجوه الخلق مثيرة، ولكن البعض يشتكى من العطش في نهار رمضان، ومعظم هذه الحالات بسبب أخطاء كثيره منها :

البروتينات وخاصة الفول:

البروتينات النباتية تحتاج كميات مهولة من المياه لهضمها بسبب بطيء امتصاصها، فكل جرام بروتين يحتاج إلى حوالى 10 جرام من المياه لهضمه، لذا انت لن تشعر فعلا بالجوع ولكن ستشعر بالعطش الشديد، لذا ينصح بتنأول بعض الأطعمة التي تقلل من امتصاص الماء وتوفرها للجسم مثل الزبادي البطيخ العنب والخضروات مثل السلطة وهي الأهم.

تنأول كميات كبيرة من الماء عند السحور خطأ شائع :

إن بعض الناس يحاولون قدر الإمكان زحام الطعام بالماء حتى يصل لمرحلة يصعب فيها التنفس، ظنا منه بأن ذلك سينجيه ويبعد العطش عنه ولكن الحقيقة أن الكلية تقوم بإفراز الماء الزائد عن حاجة الجسم بسرعه شديدة تصل إلى الساعة تقريبا.

تنأول ” الطرشى “أو” المملحات ” يمتص الماء من الجسم ويشعر الإنسان بالعطش

لكن ماذا إذا كنت بالفعل عطشان؟

الحل الرئيسي هو أخد حمام بارد لتقليل درجة حرارة الجسم وتعويض الخلايا الخارجية بالرطوبة اللازمة لها، مع الابتعاد عن مصادر الحرارة واللجوء إلى الظل.

كانت هذه بعض النصائح والأخطاء الشائعة التي يقع فيها المصريين ويشتكون من العطش، لذا وجب التنويه بعد الاطلاع على دراسات عالمية واستنباط الحلول السابقة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.