مشاهدة المواد الاباحية تقلص حجم الدماغ

استطاع باحثون في دولة المانيا التوصل إلى أن الاشخاص الذين يشاهدون المواد الاباحية بشكل كثير تظهر على ادمغتهم علامات تناقص وتراجع وذلك يعني انه في المستقبل من الممكن أن يؤدي ذلك إلى اعماء بصرهم أو أن تؤثر على بصرهم إذا كانت لم تعميهم.

مشاهدة المواد الاباحية تقلص حجم الدماغ 1 31/5/2014 - 12:18 م

الدماغ
العلماء وجدوا أن جزءاً من المخ الذي ينشط عندما يشعر الشخص بتحفيز أو مكافأة ينكمش ويعمل بكفاءة اقل

وفي التفاصيل علماء من معهد “ماكس بلانك” في برلين انهم استطاعوا كشف أن جزءاً من المخ ينشط عندما يشعر الشخص بتحفيز يؤدي ذلك إلى انكماشه وعمله بكفاءة وفعالية اقل حيث اعتقد الباحثون ايضاً أن الاشخاص الذين خلقوا ولديهم “مخطط” اصغر حجماً والمخطط جزء من المخ له علاقة بعملية المكافأة والسلوك المحفز يملكون ترجيح أكبر لاستخدام المواد الاباحية.

ولقد تم اجراء الكثير من الاختبارات على بعض المتطوعين لاحظ العلماء من بعدها اختلافات شديدة الوضوح في الاشخاص الذين لا يتابعون هذه المواد مقارنةً مع الاشخاص الذين يتابعوها بأستمرار حيث تشكل رؤية المواد الاباحية نمط شائع جداً في العالم وعلى سبيل المثال في الولايات المتحدة فأن أكثر من 70% من الرجال و33% من الانثيات بين عمري 18-24 سنة يفتحون موقعاً اباحياً مرة واحد على الاقل شهريـاً أن خطر المواد الاباحية لا يقتر فقط على انكماش الدماغ بل ايضاً تؤدي إلى صعوبة أن يصل هذا الشخص للاثارة الجنسية الصحيحة في الحياة الطبيعية وذلك لأنه اعتاد على رؤية المواد الاباحية التي لا يتواجد بها اي شيء من الواقع أو المنطق.