مرض العصر .. الكشف المبكر لسرطان الثدى الوقاية و العلاج

سرطان الثدي مرض ،  أصبحنا نلمس انتشاره بسرعة يوماً بعد يوم و لكن في النهاية يظل مرضاً ستشفي منه و تتخطية بعد خضوعك للعلاج ، بشرط الاهتمام بالكشف الدوري و استشارة الطبيب

سرطان الثدى

محاربات سرطان الثدي

تصف سعاد شاكر، ربة منزل 45 سنة نفسها بمحاربة السرطان ، حيث أنها إكتشفت إصابتها بالمرض منذ أكثر من أربعة أعوام و بعد أن تلقت الخبر كانت تعاني فترة من الضياع و الاحباط إلا أنه بمساندة أسرتها أستطاعت تخطي هذه الفترة ، و بدأت في تلقي العلاج و متابعة الجلسات بشكل منتظم و هي الآن تعيش حياه هادئة مع أسرتها الصغيرة .

و تحكى سماح سمير 48 سنة قصتها مع السرطان قائلة : شعرت بوجود جسم غريب فى الثدى وحدث تغير فى شكل ولون الثدى، فكان لون الثدى أزرق وأحمر، وشعرت بوجود كتلة غريبة بالثدى، و ذهبت لعمل «سونار وماموجرام «فى الثدى واكتشفت إني مصابة بسرطان فى الثدى فى المرحلة الثالثة ، قابلت طبيب صدمنى بقراراته باستئصال الثدى ، وإعطاء 6 أشهر كيماوى ثم بعد ذلك يقرر العلاج.

أعراض و أسباب سرطان الثدي

يشير د/ سعد الشريف أخصائي جراحة أورام الثدي أن سرطان الثدي يحدث في خلايا الثدي نفسها فتصبح غير طبيعية وتبدأ في النمو دون سيطرة من الجسم، هذا التراكم من الخلايا يشكّل الورم، و لا يوجد حتى الآن سبب معروف لسرطان الثدي، ولكن هناك عوامل قد تزيد من خطر الإصابة به والاستعداد الجينى يأتى فى مقدمتها، بجانب تعاطى الهرمونات سنوات طويلة مثل منشطات التبويض، وهرمونات انقطاع الطمث، كذلك تأخر سن الزواج والإنجاب، والسمنة، والتدخين والكحول، والاكتئاب ، والتعرض للإشعاع والعوامل التى تحبط الجهاز المناعى، وتتسبب فى شيوع المرض.و من المهم معرفة التاريخ العائلي لسرطان الثدي.

و يبين د/  محمود حسنين  أخصائي جراحة الأورام أن على السيدات أن تدرك أعراض مرض سرطان الثدي ، و من ضمنها : وجود كتلة في منطقة الثدي ، والتي تختلف عادةً عن النسيج الطبيعي له و حدوث انتفاخ داخل العقدة الليمفاوية المتواجدة في منطقة الإبط ، أو حدوث تغير في ملمس جلد الثدي ، حيث يصبح مجعداً ، شعور بألم في الصّدر أو الإبط غير مرتبطة بفترة حيضِ المرأة حيث تختلف آلام سرطان الثّدي عن آلام فترة الحيض بأنّ آلام الحيض تختفي بمجرد انتهاء الحيض، بينما آلام سرطان الثّدي تبقى مستمرةً طيلة الوقت.

علاج سرطان الثدي

يشير د/ شرف  محمود أخصائي جراحة عامة بأن هناك أربع طرق لعلاج هذا المرض فإما بالجراحة أو العلاج الكيميائي الذي يتضمن استخدام العقاقير التي تقتل الخلايا السرطانية، أو الا شعاعي الذي يتضمن استخدام أشعة عالية الطاقة لقتل الخلايا السرطانية,
أو الهرموني عن طريق استخدام الأدوية التي تمنع الهرمونات التي يمكن أن تساعد في نمو الورم مرة أخرى ، و قد يستخدم الطبيب طريقة أو اكثر من هذه الطرق وذلك تبعاً لطبيعة الورم حيث أن خطة العلاج تعتمد على نوع الورم وحجمه ومرحلتة وعمر المريضه وحالتها الصحية ، و عادة يتم استئصال الورم أو كامل الثدي مع أو بدون العقد الليمفاوية في الإبط كمرحلة أولى ويتبع هذا علاج كيميائي وعلاج إشعاعي لبعض المريضات أو علاج إشعاعي فقط وذلك حسب الحالة.

الفحص المبكر

وتصف الدكتورة نجلاء عبدالرازق، أستاذ الأشعة التشخيصية والتداخلية بقصر العينى، مدير سابق للبرنامج القومى لصحة المرأة، مبادرة الفحص المبكر للسيدات من سرطان الثدى، بـ«المهمة جدًا»، فى ظل وصول نسب الشفاء لدرجة تتراوح بين ٩٥٪ و١٠٠٪ حال اكتشاف المرض فى المرحلة الأولى.

وأوضحت أن الكشف المبكر عبارة عن فحص يحدث بأشعة «ماموجرام»، إذا شعرت السيدة بكتلة فى الصدر، فيتم أخذ عينة بالإبرة وفحصها للتأكد من أنه كتلة سرطانية، ثم تخضع السيدة لـ«فحص مستقبلات علاج» لتحديد نوعية العلاج، سواء كان كيماويًا أو إشعاعيًا أو لا تأخذ أى منهما، بجانب فحوصات أخرى تشمل نسبة الخلايا السرطانية وعلى أساسها تحديد مرحلة الورم وخطورته وطريقة العلاج المستخدمة، سواء جراحة فقط، أو جراحة وعلاج آخر، إشعاعيًا أو كيمائيًا.

وشددت على أهمية الكشف المبكر، خاصة أنه من الصعب الكشف عن ورم داخل الثدى فى المرحلة الأولى عن طريق اليدين بسبب طبيعة شكله وتكوينه، وتبدأ السيدات فى اكتشافه عندما يبلغ حجمه ٢ سم، وهو حجم فى مرحلة متطورة يصعب علاجه دون جراحة، بينما فى بعض الحالات يكتشف الورم قبل أن يتحول إلى سرطان أى «الورم الحميد» ويجرى استئصاله .

ونصحت بإجراء الفحص المبكر للسيدات عند بلوغهن ٤٠ عامًا، وحال وجود تاريخ مرضى بالعائلة يفضل إجراء الفحص ١٠ سنوات أقل من حدوث الإصابة فى آخر سيدة مصابة فى العائلة، فإذا حدثت إصابة لسيدة بالسرطان فى سن الـ٤٠، تفحص بقية سيدات العائلة فى سن الثلاثين.

وكشفت عن إصابة سيدة من كل ٨ سيدات بالمرض الذى يعد أكثر أنواع السرطان شيوعًا فى سرطانات المرأة ويصل إلى حد ٣٠٪ من المصابات بالمرض فى أنواع مختلفة.

وأشارت إلى أن وزارة الصحة بدأت فى البرنامج القومى لصحة المرأة منذ سنوات عدة من خلال ١٢ سيارة تابعة للبرنامج، وكانت تجوب المحافظات ومجهزة بأحدث المعدات، التى لا مثيل لها فى الشرق الأوسط، وبها الأطباء المدربون والمتخصصون فى مجال علاج سرطان الثدى، وتنفيذ لتوجيهات الرئيس تم زيادة أعداد السيارات لتغطية النساء فوق الأربعين عامًا والبالغ عددهن ما يقارب ١٠ ملايين نسمة.

الوقاية خير من العلاج

بالرغم من أنه لا توجد وسيلة معروفة للوقاية من سرطان الثدي، يشير د/  نادر عبد الله جراحة عامة بأن هناك أشياء يمكن القيام بها لتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الثدي و منها : ممارسة الرياضة بانتظام، و الحفاظ على وزن صحي باتباع نظام غذائي صحي ، علاوة على ذلك الإقلاع عن التدخين ،

/ و يوافقه في الرأي د محمد امام إستشاري الجراحة العامة بضرورة التوقف عن تناول الهرمونات الأنثوية بعد سن الإياس، وألا تزيد فترة استخدامها اذا استخدمت أكثر من 3 سنوات و مراجعة الطبيب بانتظام للكشف عن أي شيء غير طبيعي في وقت مبكرحيث أثبت عدد من الدراسات أن الاكتشاف المبكر للمرض، من أكبر العوامل في زيادة فرص نجاح العلاج.

العامل النفسي

و بما أن العامل النفسي يلعب دوراً أساسياً و يعتبر من أهم مقومات مرض السرطان بشكل عام و مرض سرطان الثدي بشكل خاص، و إرادة الشفاء بداخله هي العامل الأساسي الذي يحفز الجهاز المناعي بداخله لكي يتصدى ويقضي على هذا المرض اللعين، فإحساس مريض السرطان بالهزيمة، واليأس من شفائه يؤثر بالسلب على الجهاز العصبي المركزي وخاصة منطقة ما تحت المهاد، التي ترسل وتستقبل إشارات دائمة إلى الجهاز المناعي؛ لذلك يشير د/ مصطفى شعبان أخصائي نفسي بأن مريض السرطان بجانب العلاج الطبي يحتاج إلى الدعم النفسي من قِبل الأسرة و الأصدقاء و تشجيعه للتغلب على المرض ، و تقديم المزيد من الحبّ والاهتمام والرعاية، لما له من أثر بالغ في تقبلها للمرض، ولا سيما الزوج ، الذي ترى من خلال عينيه أنوثتها ، فالمريضة تناضل من أجل الشفاء، وتحتاج إلى من يدفعها ويشجعها، ويستمع إليه اوكثير من المرضى يشعرون بعدم الراحة من كثرة الأسئلة الموجهة لهم وهنا يكون دور الأخصائي النفسي في إعطائه إجابات مختصرة وشافية، وتعويده على المرور بخبرة الأسئلة ومهارة الرد عليها دون الشعور بالألم، والمشاعر السلبية المختلفة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.