ما هو نظام الكيتو وكيفية عمله


ما هو نظام الكيتو
يُعدّ نظام الكيتو أحد الأنظمة الغذائية التي بدأت تُستخدم في بداية القرن الماضي لعلاج الصرع الذي يُصيب الأطفال، ولوحظ فيما بعد أنع يُنقص الوزن بسرعة كبيرة، وهو نظام يُزود الجسم بالطاقة من الدهون وليس من الكربوهيدرات، إذ أنه تكون نسبة الاعتماد على الدهون في الأكل بنسبة 70-80 %، والكيتو كلمة مُشتقة من الكيتونات أو الكيتون وهي عبارة عن جزيئات وقود صغيرة تُخزّن في الكبد كبديل للطاقة في حال عدم توفر المصدر الأساسي للطاقة وهو الجلوكوز والأنسولين، ثمّ تُحرق هذه الجزيئات كمصدر بديل للطاقة.

تُتنتج الكيتونات بعد تناول كمية قليلة من الكربوهيدرات، ثمّ يُوزّع وتُحلل هذه الجزئيات في سكر الدم ويتحول البروتين الفائض لسكر في الدم، وتُخزن هذه الكيتونات في الكبد من مصادر الدهون، ثمّ يُستخدم كوقود في كل أنحاء الجسم والدماغ أيضًا، إذ أنّ الدماغ يستهلك مقدار كبير من الطاقة خلال اليوم فهو جهاز جائع ولا يعمل على الدهون مباشرة بل على الكيتونات أو الجلوكوز.

كيفية عمل النظام الكيتوني في الجسم
يعتمد الجسم في طاقته على الجلوكوز، وفي النظام الكيتوني يُستبدل الجلوكوز بالدهون حيث إن الجسم يدخل في مرحلة الكيتوسس أو الكيتوزية فيدخل الجسم في محرقة للدهون، فيأخذ الطاقة من الدهون وليس من الجلوكوز والأنسولين المُستخلصة من الكربوهيدرات وفي هذه المرحلة يُصبح هناك حرق للدهون طوال اليوم خلال أيام الأسبوع كلها، لأنّ كل حركة بغض النظر عن مدى الحركة التي يقوم بها الجسم وكل نشاط عقلي كلها تحتاج لطاقة وحتى خلال النوم فبالتالي تُحرق الدهون باستمرار وهذا أمر جيد لمن يُعاني من نسبة دهون زائدة في الجسم وهو خيار مناسب لمن يُريد خفض الوزن بطريقة فعالة، ويُحافظ على الأنسولين منخفض في الجسم دائمًا، ويبقى الجسم في حالة طاقة واستعداد دائم لأنّ الدماغ يملك مخزون كافي من الطاقة لذلك فهو مُفيد للتركيز والنشاط العقلي.

موعد حدوث مرحلة الكيتوسس
تحدث هذه الحالة عند انخفاض مستوى الجلوكوز والأنسولين في الجسم وذلك نتيجة لمرحلتين:
*مرحلة الصيام حيث إنّ نسبة الكربوهيدرات تنخفض بشكل طبيعي ومن دون حساب والصيام لفترات طويلة تُدخل الجسم في مرحلة الكيتوسس، وبمجرد تناول الطعام يخرج الجسم من هذه الحالة.
*مرحلة العمل على تقليل الكربوهيدرات وزيادة الدهون خلال الأكل، إذ أنّ الجسم يحرق الدهون من الكيتونات الموجودة في الكبد ويتمّ تناول ما يعادل خمسون غرامًا من الكربوهيدرات خلال اليوم.

الأشخاص الذين لا يُنصح باتباعهم للنظام الغذائي الكيتوني
إنّ نظام الكيتو نظام آمن وليس كما هو شائع بأنه يضرّ بالجسم وهو آمن من كل النواحي، ولكنّ هناك حالات يجب الانتباه ومراعاة ظروفها وهي:
*المُصابون بداء السكر فهم يتنالون الأنسولين.
*المُصابون بالضغط المرتفع ويتناولون أدوية خاصة بضغط الدم.
*الحوامل والمرضعات.
وهذه الحالات لا تُمنع من هذا النظام ولكن يجب الانتباه لهم لتفادي حدوث أيّة مشكلات لذلك لا بدّ من استشارة الطبيب المُختصّ لكل حالة.