“مايو كلينك Mayo Clinic” توضح أفضل وضعية للنوم الصحي

أثبتت الدراسات التي قام بها علماء “مايو كلينك Mayo Clinic” أن معظم الأشخاص يقضون حياتهم إما نائمين، أو مستريحين، وبالتالي فإن وضعية النوم الخاطئة سوف تؤثر على شكل الجسم، حيث أن الجسم خلال النوم يقوم بإعادة شحن الطاقة ذاتيا، وذلك في حالة النوم الجيد، كما أثبتت الدراسة أن أفضل وضع للنوم هو النوم ليلا.

مايو كلينك Mayo Clinic

مايو كلينك Mayo Clinic

حذرت الدراسات في “مايو كلينك Mayo Clinic” من النوم على الظهر، حيث قال الدكتور لويس كران أحد المختصين في مركز مايو كلينك أن الكثير من الأشخاص يفضلون النوم على الظهر لأن هذه الوضعية لا تثقل على المفاصل، إلا إن هذه الوضعية من النوم تعد الأسوأ خاصة إذا كنت تعاني من مشاكل في التنفس، لأن اللسان حينئذ يسقط للخلف ويقوم بسد مجرى التنفس، مما قد يؤدي إلى إصدار أصوات خلال النوم.مايو كلينك Mayo Clinic

أفضل وضعية للنوم

تقول الدراسات التي قام بها علماء مركز “مايو كلينك Mayo Clinic” إن وضعية النوم على البطن أفضل من الظهر، حيث إنه في هذه الحالة يكون مجرى التنفس مفتوح مما يساعد على التنفس الجيد، حتى وإن كان ذلك يجهد العمود الفقري والرقبة قليلا.

وأشارت الدراسات إلى أن أفضل وضع للنوم الصحي بشكل عام هو النوم على الجانب مع وجود بعض الأدلة على ذلك، حيث أن النوم في هذه الوضعية مع رفع الرقية قليلا يريح مجرى التنفس مما يقلل من صدور الصوت أثناء النوم، كما أن هذه الوضعية هي الأفضل للأشخاص الذين يعانون من آلام في الرقبة والظهر.

كما يوصي بعض الأطباء السيدات الحوامل بالنوم على الجانب خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل، حيث أن النوم على الجانب يمنع الضغط على الأعضاء الداخلية، ويعزز من تدفق الدم.

يمكنكم التعرف على المزيد من خلال زيارة موقع مايو كلينك “Mayo Clinic”.

مايو كلينك Mayo Clinic

اترك تعليقاً