ماذا يحدث عندما تهاجم الفيروسات جسم الإنسان؟

هناك عدد كبير جدًا من أنواع الكائنات الدقيقة Microorganisms التي لا يُمكن للإنسان أن يراها بالعين المُجردة والتي يكون بعضها مُفيد بينما البعض الآخر منها يكون ضار ومُمرض بل وقاتل في بعض الأحيان ؛ فكما يوجد بكتيريا مُفيدة مثل بكتيريا فلورا التي تعيش في الأمعاء والبروبيوتيك ؛ يوجد أيضًا أنواع كائنات ضارة مثل الفيروسات التي تُصيب الكبد والفيروسات التي تُصيب الجهاز التنفسي مثل عائلة فيروسات كورونا وغيرهم، إذًا ؛ ما هي الطريقة التي تهاجم بها الفيروسات جسم الإنسان ؟

دورة حياة الفيروس في جسم الإنسان

هناك آلية وخطوات مُحددة تحدث داخل الجسم عندما يصل الفيروس إلى الإنسان، مثل:

  • في بداية الأمر؛ عندما يدخل الفيروس إلى الجسم؛ يبدأ في الارتباط بخلية من الجسم من خلال بعض البروتينات الموجودة على سطح الخلية والموجودة بالفيروس، وبالتالي يحدث التصاق بين الخلية وبين الفيروس.
  • وهنا يحدث خلل في نظام عمل الخلية، ونتيجة لذلك ؛ تستطيع الفيروسات هنا أن تتمكن من هذه الخلية وتصدر إليها عدد كبير من الفيروسات، ويرجع ذلك إلى أن الفيروس يقوم بعملية نسخ ومضاعفة للمادة الوراثية Replication وينتج عدد كبير من الفيروس داخل الجسم وهي عملية بيولوجية تعرف باسم تكاثر وتضاعف الفيروس داخل الجسم، وبالتالي يُصيب عدد أكبر من الخلايا الأخرى.
  • وعندما يصل المستضد الخاص بالفيروس Virus Antigen إلى خلايا الدم؛ ينشط الجهاز المناعي ويقوم بإطلاق بعض الخلايا المناعية في صورة أجسام مُضادة Antibodies من أجل مهاجمة الفيروس، وتبدأ حرب شرسة بين الفيروس والجهاز المناعي يكون البقاء بها للأقوى؛ بمعنى أنه إذا كان الجهاز المناعي قوي؛ فسوف يتمكن من القضاء تمامًا على الفيروس، بينما إذا كانت المناعة ضعيفة ؛ يتمكن الفيروس من السيطرة على معظم أجزاء الجسم.
  • وعندما ينشط الجهاز المناعي لمهاجمة الفيروس؛ يتم إنتاج بعض المواد الكيميائية التي تُعرف باسم (البيروحينات)، وهي مواد تسبب ارتفاع في درجة حرارة الجسم وظهور أعراض الحمى ؛ وهي تُعتبر أحد الوسائل الهامة التي يُهاجم بها الجهاز المناعي هذا الغزو الفيروسي؛ نظرًا لأن الفيروس ينشط ويتكاثر في درجة حرارة الجسم العادية (37 سْ)؛ بينما عندما ترتفع درجة الحرارة ؛ يكون معدل تكاثره أبطأ.
  • كما أن زيادة معدل العطس والسعال الشديد تُعتبر أحد وسائل الجهاز المناعي الدفاعية أيضًا التي يُمكن من خلاها طرد الفيروس بقوة خارج الجسم.

كيف يُهاجم الفيروس أصحاب المناعة الضعيفة؟

في حين أن الأشخاص أصحاب المناعة الضعيفة؛ لا يصمد الجهاز المناعي لديهم أمام قوة انتشار الفيروس ؛ وهنا يُسيطر الفيروس على عدد كبير جدًا من الخلايا وينتقل إلى أجزاء أخرى هامة بالجسم ويدمرها مثل الرئتين والكلى وغيرهم، ولذلك ؛ يجب أن يتعرف كل شخص على طريقة تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات بشكل طبيعي حتى يبقى آمنًا طوال الوقت.

وعندما يخرج الفيروس من جسم الإنسان سواء عبر الرذاذ أو العطس أو السعال ؛ فإنه يظل عالقًا في الجو لبضعة ساعات ؛ وإذا وجد عائل آخر وتمكن من الوصول إلى جسم شخص آخر ؛ يبدأ رحلته مرة أخرى وحربه مع الجهاز المناعي في هذا الجسم الجديد؛ وإذا لم يجد عائل له؛ فإنه يظل نَشِط لوقت قصير في الهواء ثم يموت تلقائيًا.