للبامية فوائد مذهلة لن تُصدقها.. تعرف عليها


البامية هي نبات له العديد من الفوائد، في الواقع يُعتقد أن البامية نشأت في مناطق غرب إفريقيا أو إثيوبيا، على الرغم من أنه لا يمكن تأكيد ذلك بدقة 100٪، حيث تستهلكها أجزاء كثيرة من العالم، نظرًا لكثافتها الغذائية العالية ووجود مكون نشط بها يحتوي على الكثير من الألياف القابلة للذوبان.

فوائد البامية الصحية

تشمل فوائد البامية الصحية خفض الكوليسترول، والوقاية من الصداع النصفي، ومنع الإمساك، وتوفير مصدر جيد للكالسيوم فهي من المنتجات غير الألبانية، والحفاظ على صحة العين، وتشمل الفوائد الأخرى علاج مرض السكر، وتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، وتحسين عملية التمثيل الغذائي، وعلاج قرحة المعدة، وحماية الكبد، وتقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

1) البامية تساعد في خفض مستويات الكوليسترول في الدم

أصبحت قدرة البامية على خفض الكوليسترول موضوعًا ساخنًا في العديد من الثقافات المحلية، وكما وهذا صحيح بالفعل، لاحتواء البامية على كميات عالية من الألياف، والتي تتميز بمذاقها المُر، فينخفض ​​مستوى الكوليسترول.

2) البامية تساعد في منع الصداع النصفي

من أهم تقنيات التعامل مع الصداع النصفي هي زيادة تناول المغنيسيوم، وذلك مهمة شاقة بالنسبة لكثير من الناس، وعلى الرغم من ذلك فإن نسبة 100 جرام من البامية المسلوقة توفر حوالي 9٪ من كمية المغنيسيوم اللازمة لعلاج الصداع النصفي، وهناك عوامل أخرى تساعدك على منع الصداع النصفي، بما في ذلك أن يكون جسمك مرطب دائما ومزود بكميات كافية من الماء به، ويمكن أن تساعد البامية أيضا في ذلك، وتقوم بتوفير الترطيب اللازم لجسمك طوال اليوم.

3) البامية تمنع الإمساك

البامية نبات مزود بالألياف وهذا يوفر الكثير من الألياف التي يحتاجها جسمك، مما يساعد على منع الإمساك ويحافظ على حركة الأمعاء.

4) البامية مصدر جيد للكالسيوم

إذا كنت نباتيًا أو كنت تعاني من عدم تحمل اللاكتوز الموجود بمنتجات الألبان، فقد يكون من الصعب جدًا تلبية احتياجاتك اليومية من الكالسيوم، ولكن يمكن هنا ان توفر 100 جرام من البامية حوالي 8 ٪ من احتياجاتك اليومية من الكالسيوم، والتي يمكنك الاستعانة بها إلى جانب الأطعمة الأخرى، وهذا الكالسيوم ضروري لصحة العضلات والأعصاب وكذلك للحفاظ على بنية العظام والوقاية من الأمراض مثل هشاشة العظام، حيث يعمل الكالسيوم أيضًا في مساعدة القلب على الاحتفاظ بصحته وانتظام نبضه.

5) البامية تحافظ على صحة العين

على الرغم من أن البامية ليست خضارًا برتقاليا أو أرجوانيا اللون، إلى أنها تحتوى على فيتامين “أ”، فيبطئ فيتامين “أ” من التغييرات المرتبطة بالعمر في العين، ويساعد في الحفاظ على صحة العصب البصري ويمكنه تحسين الرؤية الليلية أيضا، وفيتامين (أ) هو أيضا فيتامين قوي من مضادات الأكسدة التي تلعب دورا حاسما في الحد من آثار الجذور الحرة في الجسم، ليقي من إعتام عدسة العين.

6) البامية تساعد على إدارة مرض السكر

البامية مثلها مثل العديد من الخضراوات الأخرى التي تحتوي على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات والألياف، فقد أجريت بالفعل دراسات حول تحري البامية عن آثار انخفاض السكر في الدم، فقد ثبت فعالية البامية في خفض مستوى السكر في الدم، واذا تم استخدام البامية في شكل “عصير” في الصباح والاستمرار على تناوله يمكن التحكم في مرض السكر.

7)  البامية تقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون

لا يمكن إنكار أن البامية تقلل من خطر الإصابة بجميع أنواع السرطان، إلا أنها أثبتت فعاليتها في الوقاية من سرطان القولون، حيث يعد سرطان القولون أكثر أشكال السرطان خطرًا، حيث ترتفع نسبة الوفيات به، لذا فإن إضافة البامية إلى نظامك الغذائي يعد استثمارًا مفيدًا لك ولوقايتك من 1لك النوع من السرطان.

يمكن أيضا اعتبار البامية “ملينًا” لأنها تحتوي على الألياف وبذلك تعمل على التخلص السريع من المخلفات الموجودة بالأمعاء، وهذا يقلل من طفرة الاورام الحميدة في القولون، ويحافظ على صحة الأمعاء وحركتها.

8) البامية تعالج قرحة المعدة

يمكن لعصير البامية أن يساعد في علاج قرحة المعدة، ويرجع ذلك إلى وجود المادة اللزجة بالبامية التي تعمل على حماية جدار المعدة ليتم التئامه والتحامه عند إصابة المعدة بالقرحة.

9) البامية تساعد على حماية الكبد

يمكن اعتبار الكبد العضو الذي يمر بأسوأ أشكال الحياة، وقد يؤدي في النهاية إلى خسائر في صحة الشخص، فيمكن أن ينتج تلف الكبد في كثير من الأحيان، ويُعتقد أن البامية تتصدى لاحتمال تلف الكبد، من خلال تثبيت سطح أغشية الخلايا في الكبد وجعلها غير منفذة، لتجعل البامية الجذور الحرة أقل عرضة للتلف في الكبد.

10) البامية تقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر

أكدت الدراسات أن تناول البامية يساعد في تقليل الخطر المتزايد لبعض الأفراد المصابين بمرض الزهايمر بسبب العوامل الوراثية، وأدت هذه التغييرات إلى زيادة إنتاج المركبات والإنزيمات المؤيدة للالتهابات وقادرة على الحد من الأمراض التنكسية العصبية المرتبطة بالأكسدة، وذلك لاحتواء البامية على مضادات الأكسدة اللازمة التي تعمل على تحسين وظائف الدماغ.

يجب على الجميع أن يتناول البامية في النظام الغذائي لأنها بالفعل قوة غذائية لها العديد من الفوائد الصحية الإيجابية، وانها منخفضة جدا في السعرات الحرارية، لذلك لا يمكن أن زيادة استهلاكها يؤدي لزيادة الوزن وهذا أمر صعب حدوثه، وسهولة استخدام البامية والتنوع في طرق استخدامها يجعل منها متعة حقيقية عند تناول الطعام.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.