لا تجعل الإكتئاب أسلوب حياة

الإكتئاب واحد من أشهر الأمراض النفسية المزمنه المنتشرة بين الجميع بشكل مُلفت بخاصه في الأوانه الأخيرة، فمع كثرة تطلبات الحياة وزحمة التفاصيل وغيرها من الأمور التي تيجعل الفرد تحت ضغط نفسي مستمر وبالأخص عندما يقرر الفرد أن يُصارع الحياة كي يحقق كل ما يريد وقد يصاب الفرد بالأكتأب وهو لا يدرك جيدأً مما يعاني وقد يشتد الأمر صعوبة عندما لا يستطيع المريض تحديد مدي حجم خطر المرض الذي يحاصره وكيف يكون النجاة.

لا تجعل الإكتئاب أسلوب حياة 2 23/3/2019 - 3:03 م

لا تجعل الإكتئاب أسلوب حياة 1 23/3/2019 - 3:03 م
وهناك الكثير يتعامل مع مريض الإكتئاب على أنه يبالغ في أمر مرضة أو أنه بحاجة لزيادة القَرب من رب العالمين حتى يهدئ ويعود لصوابة أو أنه أصبح مختل عقليًا ولا فائدة من علاجه وأمر النجاة أمر مفقود الأمل فيه، مما يجعل مريض الإكتئاب يعاني بشده ليس من المرض ولكن المعناه الحقيقة تمكن في ما يتعرض له من خلال التعاملات اليومية مع الجميع مما يزود حدده المرض ويأخر أمر الشفاء من أي مرض مهما كان بسيط.

وللتخلص من الأمراض النفسية بوجه عام ومن الإكتئاب على وجه الخصوص، يقول علماء النفس متى أدرك الفرد حالته وأعترف أنه بحاجة للعلاج أدي ذلك للشفاء بسهوله، بالإضافة أن أي مرض نفسي يتحول لمرض مزمن متى أستسلم الفرد للحالة التي يعاني منها وأن النجاح في الوصول للشفاء التام يمكن في إصرار المريض على عدم الاستمرار في الوضوع الذي يتعبه وكذلك أن يكون لديه الإصرار على التخلص من الوضع الذي يعاني منه وبذلك يكون أن الشفاء سهل ويسير.