فيروس “كورونا” القاتل الصامت.. أسباب وجوده وانتشاره وكيفية الوقاية منه

معلومات عن فيروس كورونا


تفاجأ العالم خلال الأيام الماضية بانتشار غير طبيعي لفيروس “كورونا” وخصوصاً داخل الصين، الأمر الذي أقلق العالم كله من هذا المرض الذي ينتشر بسرعة غريبة وينتقل بين البشر بشكل سريع وبصورة غير طبيعية، ذلك الفيروس الذي انطلق من مدينة ووهان وسط الصين وبالتحديد من أسواق الأسماك، فيروس “كورونا” الذي ينتمى إلى عائلة الفيروسات التاجية “فئة الفيروسات الكوراناويات المستقيمة” الذي يمتلك زوائد تشبه التيجان، كما أنه فيروس من فيروسات ذات الحمض النووي الريبوزي مما يسهل عليه الانتشار السريع داخل الخلايا، ويسبب ذلك الفيروس مرضاً حاداً بالرئتين.

أسباب انتشار فيروس “كورونا” بين البشر:

يرجح العلماء أن أهم أسباب انتشار هى الأفاعي والخفافيش وذلك لأن الطفرة الجينية داخل هذه الحيوانات سمحت بانتقاله بشكل سريع، ويرجع ذلك إلى العادات الغريبة داخل الصين في أكل مثل هذه الحيوانات، مما ساعد على انتشار المرض بهذه السرعة.

ومن أسباب انتشار هذا المرض الخطير أيضاً أن فترة حضانة الفيروس (يعنى فترة ما قبل ظهور المرض على المريض) هي 12 يوم ومن بعدها تبدأ أعراض المرض في الظهور.

أعراض ظهور فيروس “كورونا” على الإنسان:

1- ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم.

2- صعوبة شديد في التنفس.

3- يظهر على المريض كثرة السعال الجاف.

الاحتياطات المتبعة للوقاية من فيروس “كورونا”:

1- تقوم الشركات بإنتاج اللقاحات الخاصة بالفيروس، وهو الأمر الذي لم يتوفر في فيروس “كورونا” حتى الآن.

2- الحفاظ على نظافة اليدين والغسيل الجيد لهما بالصابون باستمرار.

3- تغطية الأنف والفم بالمناديل أثناء العطس.

4- محاولة الابتعاد بقدر الإمكان عن الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض المرض.

علاج فيروس “كورونا”:

هذا الفيروس يتمتع بسرعة تناسخ بين جيناته الوراثية مما يسبب تغير دائم في الشريط الوارثي الخاص بالفيروس وهو ما يجعل إيجاد علاج حقيقي له صعباً حتى الآن.

في النهاية يحذر العلماء من سرعة انتشار هذا القاتل “كورونا”، كما يقلق العلماء من أن يصبح هذا الفيروس وباء عالمي خطير يصعب السيطرة عليه فيما بعد.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.