علاج الوسواس القهري .. أسباب وأعراض المرض

يعد مرض الوسواس القهري من الأمراض النفسية، حيث يعاني المريض من القلق الدائم نتيجة لأفكار ومخاوف غير عقلانية، ما يؤدي إلى سلوكيات قهرية، منها تكرار الأفكار أو المشاعر الغير مرغوب فيها، والتي تجعل المريض يشعر بالرغبة في فعل أشياء بشكل متكرر يطلق عليها المتخصصون الأفعال القهرية، وتختلف الأعراض من شخص إلى آخر، إلا أن معظم الحالات التي تعاني من الوسواس القهري تؤثر أفعالهم وسلوكياتهم سلبًا على حياتهم، ولا يستطيعون إيقاف تلك الأفعال من تلقاء أنفسهم، ونوضح خلال السطور التالية، علاج الوسواس القهري ، وغيرها من الموضوعات ذات الشأن .

الوسواس القهري

علاج الوسواس القهري

يجب أن يلجأ الشخص الذي يعاني من أعراض الوسواس القهري إلى العلاج، الذي ليس من الضرورة أن يقضي على المرض بشكل نهائي، والعلاج ينقسم إلى شقين، أولهما دوائي والثاني نفسي، وقد تحتاج الحالة إلى أحدهما أو كلاهما، ونتعرف على طبيعة النوعين كما يلي :

العلاج الدوائي

يصف الأطباء للمرضى بحسب الحالة، ويتم استخدام أنواع من العقاقير التي يطلق عليها مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، وذلك لعلاج إضطرابات الوسواس القهري، وتصنف تلك الأدوية ضمن مضادات الاكتئاب، غير أن ليس جميع مضادات الاكتئاب فعالة في علاج الوسواس القهري، إلا أن بعضها فعال في التأثير على وجود السيروتونين في الدماغ، ولا سيما عندما يكون الستروسين غير كاف، وهذا ما يؤدي إلى قطع الاتصال بين الأعصاب والدماغ، وعلي المريض أن ينتظم في تناول الدواء بشكل يومي وبإنتظام، وفي حالة تعرض المريض لأعراض جانبية من الدواء عليه باستشارة الطبيب، ومن الأدوية التي تساعد في علاج الوسواس القهري :

  • كلوميبرامين : يستخدم للأطفال والبالغين من سن 10 سنوات فيما فوق .
  • فلوكستين : يستخدم للأطفال والبالغين من سن 7 سنوات فيما فوق .
  • فلوفوكسامين : يستخدم للبالغين فقط .
  • سيرترالين : يستخدم للأطفال والبالغين من سن 6 سنوات فيما فوق .

العلاج النفسي

العلاج المعرفي والسلوكي من أنواع العلاج النفسي، ويصل بمريض الوسواس القهري إلى نتائج فعالة ومرضية، وأشهر طريقة في هذا النوع من العلاج النفسي ما يطلق عليه الوقاية من التعرض للاستجابة، ويمكن تلخيص هذه الطريقة في النقاط التالية :

  • مساعدة مريض الوسواس القهري بالتحفيز للتعرض إلى الأفكار والمواقف التي تسبب له القلق .
  • تدريب المريض على منع الاستجابة والتصرف بشكل قهري عند التعرض للمواقف التي تثير عنده القلق أو الهواجس .
  • الاستمرار في السيطرة على الأعراض تحت إشراف الطبيب أو المعالج النفسي .
  • الاستمرار في التحدي وعدم الاستسلام والعزم الأكيد على عدم العودة إلى السلوكيات القهرية .
  • يلاحظ المريض مع الوقت أنه بدأ سلوكه القهري يقل، وهذا ما يسمى بانحدار الوسواس القهري الطبيعي .

أعراض الوسواس القهري

  • الخوف من عدم القيام بأنشطة معينة مثل :
    • الخوف من تحمل مسؤولية الأخطاء .
    • الخوف من التعرض للمشاكل،
    • الخوف من إيذاء الآخرين .
  • الهواجس الناتجة في الرغبة للوصول إلى الكمال واكتمال المعرفة مثل :
    • الخوف من التعرض لأسئلة أو امتحان .
    • نسيان الإجابة .
    • عدم القدرته على اتخاذ قرار ما .
  • الاحتفاظ بالأشياء أو التخلص منها .
  • الهواجس المتعلقة بالأخلاق الحميد أو السيئة، والقلق من ارتكاب المعاصي .
  • الهواجس المتعلقة بالنظافة والجنس .
علاج الوسواس القهري .. أسباب وأعراض المرض 1 22/1/2021 - 2:52 م
أعراض الوسواس القهري

أسباب الوسواس القهري

  • عوامل وراثية : تأتي من أحد الوالدين أو الأشقاء أو الأقارب من الدرجة الأولى .
  • بنية الدماغ ووظيفته : تسبب التشوهات في مناطق معينة من الدماغ إلى ظهور أعراض الوسواس القهري، ويحتاج الأمر إلى مزيد من البحث .
  • بعض الاضرابات العقلية : تسبب إضرابات القلق أو الاكتئاب أو تعاطي المخدرات إو اضطرابات الإمداد أو التشنجات اللاإرادية إلى ظهور أعراض الوسواس القهري .
  • العوامل البيئية : قد يصاب بعض الأشخاص الذين تعرضوا لمواقف مؤسفة، مثل الاعتداء الجسدي او الجنسي أثناء الطفولة أو بسبب الإصابة بعدوى البكتيريا العقدية بأعراض الوسواس القهري .
علاج الوسواس القهري .. أسباب وأعراض المرض 2 22/1/2021 - 2:52 م
أسباب الوسواس القهري

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.