أخطار الشخير أثناء النوم.. اهم الأسباب وطرق علاج التَشخير وأفضل النصائح للنوم الهادئ بدون شخير


علاج الشخير أمر مهم جدا، فالكثير من المشاكل الزوجية والنفور بين الأزواج تحدث بسبب التشخير المفرض أثناء النوم العميق، ومن خلال هذه المقالة سوف نعرف أسباب الشخير وكيفية علاجه، لأنه بخلاف المشاكل التي يسببها إلا انه خطر قد يكون قاتل ومميت في بعض الأحيان، وعلى الرغم أيضا أن الشخير أثناء النوم يسبب حالة سخرية كوميدية إلا انه بالفعل مزعج جدا، فالشخير أمر غير مرغوب به، وقد جسدت أيضا السينما كيف أدى التشخير لحالات طلاق وانفصال الأزواج، كما أن الشخير عند الإصابة به هو مؤشر لأعراض خطيرة قد يحتاج المريض لفحص طبي، تخوفا من تعرض مريض الشخير إلى الاختناق أثناء النوم، حيث أن الشخير هو مؤشر دلالي لوجود مشكلة بالتنفس أثناء نوم المريض، ولهذا لا يجب الاستهانة بالشخير أثناء النوم في خال اكتشاف ذلك.

علاج الشخير
الشخير اثناء النوم

الشخير

يعرف الدكتور حمدي باشا استشاري الآنف والأذن والحنجرة الشخير بأنه صوت غير طبيعي مزعج يصدره الشخص النائم، حدث أن الشخير أثناء النوم يشير إلى وجود مشاكل في مسار الهواء الخاص بالتنفس داخل جسم الإنسان، ويكون التنفس حينها من الفم، حيث يتواجد الرخو بسقف حلق المريض بالشخير والذي يتحرك الرخو مع اللهاة أثناء مرور الهواء، مما ينتج عنه صوت الشخير المزعج، ويختلف صوت الشخير من فترة إلى اخري، ولهذا وجب علاج الشخير لأنه مرض صحي واجتماعي، وقد يؤدى الشخير إلى حدوث مضاعفات خطيرة جدا.

أسباب الشخير

هناك بعض الأسباب المعروفة التي تجعل الإنسان يصدر الشخير أثناء النوم ومنها ما يلي:

  • مشكلة الثمنة لدى الأشخاص، حيث يكون الأشخاص الأكثر ثمنة هم من يصدرون صوت الشخير أثناء النوم.
  • أيضا من أسباب الشخير كثرة التدخين والتي تسبب مشاكل في التنفس أثناء النوم مما ينتج عنه الشخير.
  • تشير بعض الدراسات أن من أسباب الشخير جينات وراثية مثل الأشخاص الذين لا توجد لديهم مشاكل طبية تسبب الشخير وعلى الرغم من أن يشخر أثناء نومه.
  • وجود مشاكل في الآنف، مثل الانحرافات الآنفية والاعوجاجات.
  • وجود لحميات داخل الآنف، والتي تسببها الحساسية.
  • من أسباب الشخير كبر حجم اللسان عن المعدل الطبيعي لبعض الأشخاص، الذي بدوره يشغل مساحة كبيرة داخل الفم.
  • وجود مشاكل في الفقرات العنقية كالاعوجاج وعدم الاتزان.
  • أصحاب الرقبة الثمينة والقصيرة هم أكثر عرضة للشخير.

    أسباب الشخير
    الشخير أثناء النوم

خطورة الشخير

الجهاز التنفسي اعظم الأجهزة الربانية التي خلقها الله سبحانه وتعالى، ولهذا الشخير له أضرار خطيرة على المدى القريب والبعيد، فحينما يدخل الهواء من الفم مباشرة، لا تنقى بشكل جيد، فالتنفس الصحيح من الآنف لأنها بها شعيرات ومواد مخاطية تعمل على تنقية الهواء قبل دخوله إلى جسم الإنسان، وبالإضافة إلا أنها تعمل على تدفئة الهواء في الشتاء، وتبريده في الصيف، كما الشخير قد يسبب الوفاة في حال كان أكثر من اللازم، فلا احد يستغني عن التنفس لدقائق قليلة، حيث انه الشخير يؤدي أحيانا إلى الوفاة في حال انقطاع التنفس.

وتزداد خطورة الشخير كلما كان السن صغيرا، فالشخير عند الأطفال خطر جداً وخاصة الأطفال الرضع.

علاج الشخير
الشخير أكثر خطورة عند الأطفال

علاج الشخير

في حال اكتشاف أعراض الشخير من قبل المحيطين بالشخص وجب التنبيه إذا تكرر الشخير كثيرا أثناء النوم وعلى المريض الذهب فورا إلى الطبيب المختص، للفحص الطبي والكشف عن أسباب الشخير مبكرا، وقد يختلف علاج الشخير باختلاف الأسباب، فالأطفال الذين يعانون من مشاكل التضخم في اللوز يكون إزالة اللوز احد الحلول الطبية، والذين يعانون من مشاكل انعواج الحاجز الآنفي فقد يحتاج إلى عملية تقوم الحاجز الآنفي لمنع الشخير أثناء نوم المريض.

علاج الشخير أثناء النوم
علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة

قد يستخدم الأطباء في علاج الشخير عمليات الكي بالليزر، وخاصة لحالات الزوائد الآنفية، وهذا يجعل مسار الهواء أفضل من سابقة، وقد يلجأ الأطباء لعمليات شد ترهلات سقف الحلق، لمن يعانون من الشخير المفرض من المصابين بترهلات سقف الحلق، إذ يختلف علاج الشخير باختلاف أسباب الشخير ولهذا يجب المتابعة لدى الطبيب المختص الذي يعمل بدره على تحديد سبب الشخير أثناء النوم من خلال فحص المريض.

قد يهمك أيضا:

علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة

تستخدم هذه الطرق إذا كانت أسباب الشخير لسيت أسباب مرضية وبالتالي يمكن علاج الشخير بتصحيح الأخطاء أثناء النوم ومنها ما يلي:

  • النوم على الجانب يجعل الذقن تميل للأسفل وبالتالي تعمل طريقة النوم هذه على توسعة مسار الهواء، وبالتالي لا يتعرض الإنسان أثناء نومه إلى الشخير المفرط.
  • توفير الهواء الهواء اللازم والأكسجين الذي يسهل من عملية التنفس، وتحسين مجرى الهواء حتى لا يحدث الشخير أثناء النوم ويسبب القلق والانزعاج.
  • استخدام الوسادات الطرية والتي توفر الراحة للجسم أثناء النوم، والذي يحسن مجري التنفس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.