عاجل: إعتراف (جونسون) بأن شامبو الأطفال يحتوي على مواد مسببة للسرطان

جميعنا نستخدم منتجات جونسون لطفالنا، إعتقاداً منا أنها الأئمن والأسلم لحياة أطفالنا وبشرتهم وصحتهم، ولكن ليس بعد اليوم فقد كشف تقرير أمريكي تابع لموقع (هيلث فوود هاوس) أن منتجات جونسون منها شامبو الاطفال يحتوي على مواد سامة مسببة للسرطان.

إعتراف جونسون بإحتواء المنتجات على مواد مسرطنة

تلك المواد السامة يتأثر بها الطفل سريعاً نتيجة لضعف جهازه المناعي الذي لا يزال في مرحلة تكوينه، فشامبوا الأطفال تم إكتشاف إحتوائه على مادة سامة وهي مادة التوكسين، وهذه المادة تجعل الطفل في عرضة لكثير من الأمراض المزمنة، ومشاكل صحية صعبة.

وعند فحص جميع منتجات جونسون تم إكتشاف أيضاً مادتين سامتين هما (فورمالديهيد – وكواتيرنيوم -15) وهما من المواد السامة المعروفة التي تعمل على تهييج البشرة ومسببات للسرطان.

وأضافت نتيجة الفحص أن هناك مواد سامة كيميائية أخرى في منتجات جونسون ومنها شامبو الأطفال، مثل مادة ديوكسين 1.4 وهذه المادة من مؤثراتها السلبية صداع، ونعاس، تلف الكبد، وتهيج الجلد وقد تسبب الدوار، وهذا طبقاً لوكالة (حماية البيئة ).

وجدير بالذكر أن شركة ” جونسون آند جونسون ”  إعترفت أخيراً بإحتواء تلك المنتجات على مواد سامة مسرطنة، وهي الآن تقوم بمحاولة التخلص من هذه المواد من منتجاتها الخاصة التي تباع بالولايات المتحدة الأمريكية.

وكما ذكر في التقرير، أن منتجات جونسون التي في النرويج، والدنمارك، واليابان، والفليبين، وكذلك جنوب أفريقيا لا تحتوي على تلك المواد المسببة للسرطان.

إذا ماهو تفسير سبب المواد المسرطنة بالدول الأخرى؟