طريقة التنفس بطريقة صحيحة أثناء “الجري”

أولاً : تنفَّس من الحجاب الحاجز.

عضلة الحجاب الحاجز هي عضلة تستقر مثل وعاء مقلوب أسفل أضلاعك، وهي تتقلص وتتمدد لتتم حركة الهواء عبر رئتيك بشكل أسهل، إن من خلال الحجاب الحاجز بشكل عميق، بالطريقة التي تجعل بطنك تتحرك للداخل والخارج، يساعد على تقوية هذه العضلات وتحسين قدرتك على التحمل لفترات أطول.

طريقة التنفس بطريقة صحيحة أثناء "الجري"

ثانياً : اجعل فمك مفتوحًا أثناء الجري.

فتحة الفم أكبر من فتحة الأنف، بالتالي فإن فتحة الفم تتيح لك أخذ أنفاس أعمق من الهواء، لذلك اجعل الهواء يدخل من خلال كل من فمك وأنفك.

ثالثاً : خُذ أنفاسًا أطول.

سيساعدك ذلك في أن يجعل حصول الجسم على كمية كافية من الأكسجين أمر سهل جداً، وهو من أفضل الطرق لمنع إرهاق العضلات والرئة، كما أن ذلك يساعدك على زيادة قدرتك على التحمل عن طريق توصيل الأكسجين بشكل كافي لعضلاتك.

رابعاً : قم بالكلام أثناء الجري.

قم بتكوين جمل أثناء الجري، لتحديد ما إذا كنت تتنفس كفاية أم لا، يجب أن تكون قادرًا على تكوين جُمَل كاملة أثناء الجري من غير أن تتقطع أنفاسك.

خامساً : ابحث عن نمط التنفس المناسب لك.

معظم المتسابقين أصحاب الخبرة الكافية، ينسَّقون أنفاسهم مع خطواتهم، مثل الاستنشاق لثلاث خطوات ثم الزفير لخطوتين، يساعدك ذلك على التنفس بانتظام أكثر، قد تضطر أيضًا إلى التبديل إلى نمط مختلف بسرعات أعلى ، مما على الاستمرار لفترات أطول بدون إرهاق أو تعب.