دوإلى الساقين: الأسباب والمضاعفات والعلاج والوقاية

تمثل دوإلى الساقين إحدى المشاكل بالنسبة للمرضى بها، لما تسببه من تشوهات وألآم بالساق.. علاوة على إحتمال حدوث مضاعفات ناتجة عنها.. ولكى نستطيع أن نتفهم هذه المشكلة يجب أن نفهم بعض الحقائق الأساسية عن أوردة الساقين فهذه الأوردة تقوم بنقل الدم من الساقين في إتجاه القلب، نتيجة وجود فروق في الضغط بين الأوردة في الساق وبين القلب.. كما أن عضلات الساق – بسبب إنقباضها – تقوم بعمل المضخة التي تضخ الدم في إتجاه القلب.. وكذلك توجد في بعض الأوردة صمامات لمنع إرتداد الدم بعيداً عن القلب..

دوإلى الساقين: الأسباب والمضاعفات والعلاج والوقاية 1 23/12/2018 - 1:40 م

فهذه العوامل السابقة كلها تعمل على ضخ الدم في إتجاه القلب.. وفي حالة ما إذا حدث فشل لأى من هذه الأسباب، فإنه يؤدى إلى ظهور دوإلى الساقين. ومن المعروف أن دوإلى الساقين، تظهر أكثر في الأشخاص الذين يقفون فترات طويلة يومياً، تربو على الساعات طبقاً لطبيعة عملهم.. كما تكثر في السيدات بسبب الحمل..

ويسبب ظهور الدوإلى ألآمها في الظهر.. فضلاً عن أنها تؤدى إلى تشوه منظر الساق.. وقد تحدث مضاعفات إذا أستمرت بدون علاج لمدة طويلة.. مثل حدوث جلطة بهذه الأوردة، أو نزيف منها، أو قرحة بأسفل الساق..

ولذا يجب أن يتم علاج الدوإلى حال التنبه لها.. وهذا العلاج يتمثل في ثلاث طرق رئيسية هى :

يمكن لبس شراب ضاغط مع عدم الوقوف لفترت طويلة.. وهذه الطريقة من العلاج تكون في المراحل الأولية البسيطة.

العلاج بالحقن.. حيث تحقن الدوإلى بمادة معينة تسبب ضمور هذه الأوردة.

العلاج الجراحى.. ويتم بربط هذه الأوردة بإزالتها..

أما إذا حدثت مضاعفات فإنه ينبغى علاجها مع علاج الدوإلى نفسها.. ومن أصعب هذه المضاعفات، حدوث القرحة في أسفل الساق، لأن ذلك يتطلب أولاً علاج أى إلتهابات قد تحدث بهذه القرحة، ثم علاج الدوإلى نفسها ، التي هى السبب في حدوث القرحة.. فإذا لم تستجب القرحة بعد كل هذا، فإن الأمر يتطلب عمل رقعة جلدية لها، حتى يمكنها أن تلتئم..

ولذا ننصح كل من يتطلب عمله الوقوف لمدة طويلة، وكذلك السيدات في حالة الحمل، بلبس شراب ضاغط كنو من الوقاية ضد إمكان حدوث دوإلى الساقين.