حشرة عث الغبار تنام في فراشك وتتغذى على خلاياك كيف تتكاثر وكيف تتخلص منها

حشرة عث الغبار المنزلي

الحساسية، الحكة، سيلان الأنف، التهاب الجلد واحمراره، كلها من بين العلامات التي يمكن أن تدل على وجود عث الغبار في منزلك، فهذه المفصليات المجهرية تعيش على بشرتك وتقتات على خلايا جسمك الميتة دون حتى أن تتمكن من رؤيتها، حيث لا يتعدى طولها 0.3 ملم، ومع ذلك فوجودها بالمكان نادرًا ما يكون بدون عواقب.

حشرة عث الغبار تنام على فراشك وتتغدى على خلاياك
حشرة عث الغبار في الفراش

تكاثر حشرة عث الغبار المنزلي

يعتبر الخريف والشتاء أنسب فصول السنة لظهور عث الغبار وتكاثره، لكن هذا لا يعني أننا لن نصادفه في الصيف، فالرطوبة والحرارة هما بيئتان مثاليتان لتكاثر العث، وبمجرد أن تصل درجة الحرارة إلى حوالي 20 درجة مئوية، والرطوبة إلى مابين 50 و 80 في المائة حتى يتسلل العث إلى كل زاوية وركن، الأفرشة والملابس الصوفية والستائر والسجادات ومختلف أنواع الأثاث تعد مسكن آمن ومريح لهذه المخلوقات، ويمكن أن تجد حوالي 2 مليون حشرة عث في السرير الواحد.
في المناخ البارد تصبح حشرات العث خاملة لكنها لا تموت، ويمكن أن تعيش الذكور لأكثر من ثلاثون يوماً، وتصل دورة الحياة لدى الإناث إلى ثلاثة أشهر، وتستطيع وضع ما يقارب 20 إلى 30 بيضة في كل مرة.

هل عث الغبار يسبب الحساسية

حسب دراسة فرنسية فإن واحد من كل أربعة فرنسيين يصاب بحساسية الجهاز التنفسي، وفي 75 في المائة من الحالات يكون سببها عث الغبار في المنزل، وهذه الحساسية تكون مزمنة وتستمر طوال العام.

وتتجلى أعراض حساسية عث الغبار في العطس المتكرر وسيلان أو انسداد الأنف وحكة في العين والحلق بالإضافة إلى التعب الشديد.

سبب حساسية عث الغبار

يرجع سبب الحساسية بشكل رئيسي إلى البروتينات الموجودة في فضلات وجثث عث الغبار، ما يعني أن هذه الحشرات المجهرية يمكن أن تسبب الحساسية حتى بعد موتها.

أعراض حساسية عث الغبار

  • انسداد واحتقان المجاري التنفسية.
  • سيلان واحتقان الأنف والعطس.
  • صعوبة في التنفس.
  • احمرار وحكة في العينين مع زيادة إفراز الدموع.
  • كما يمكن أن يتسبب وجود العث في مرض الربو لدى الأشخاص الحساسين، حيث أن 70٪ من حالات الربو مرتبطة بوجود عث الغبار في محيطهم.

كيف تتخلص من عث الغبار؟

  • نظرًا لأن عث الغبار يحب الرطوبة والحرارة يوصى بشدة بتهوية الغرفة كل يوم لمدة 30 دقيقة على الأقل، وعدم تسخينها فوق 20 درجة مئوية، كما يجب الحرص على تنظيف مكيفات الهواء بشكل دوري (مرتين أسبوعيا).
  • نوع الأفرشة كذلك له دور مهم في منع خطر حساسية عث الغبار، ويوصى بشدة باستخدام الأغطية والألحفة المقاومة لعث الغبار، بدل تلك الحيوانية (الصوف،الريش)، كما يجب التخلص من اللعب المحشوة الخاصة بالأطفال.
  • يجب غسل أغطية الفراش والألحفة بالماء الساخن عند درجة حرارة 60 درجة مئوية مرة واحدة على الأقل في الشهر.
  • يُنصح أيضًا بإبعاد أثاثك بضع سنتيمترات عن الحائط حتى لا يتراكم الغبار بينهما، فقد يعيش ما يصل إلى 10000 حشرة عث في كل ذرة من الغبار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.