جدري القرود.. أعراضه وكيف ينتقل للإنسان ومدى خطورته

قبل أن يلتقط العالم أنفاسه بعد انحسار موجات فيروس كورونا المتلاحقة، حتى بدأ الخوف يدب من  جديد في النفوس، ويعيد للأذهان ذكريات سيئة عنوانها فقد الأحباء، حيث ظهر فيروس جدري القرود، والذي بدأ يظهر في عدة دول حول العالم. فما هي أعراض جدري القرود وعدد سلالاته؟.

ما هو فيروس جدري القرود؟

هو فيروس تم اكتشافه حديثا، وفيروس جدري القرود يصيب الجلد بشكل مباشر، ويمكن ملاحظة الشخص المصاب به بكل سهولة، كونه يترك علامات بارزة على الجلد.

وسمي بهذا الاسم لأنه شبيه للغاية بالجدري الذي كان يصيب البشر قديما، وكان الظهور الأول لفيروس جدري القرود مابين السبعينيات والثمانينيات في دولة الكونغو الديمقراطية.

أعراض جدري القرود وعدد سلالاته

من أهم أعراض جدري القرود التالي:

  • من أبراز أعرضه حدوث حمى شديدة للشخص المصاب.
  • حدوث طفح جلدي ذي حبيبات كبيرة وبارزة يظهر على الوجه ثم ينتقل لبقية أجزاء الجسم.
  • يعاني المصاب من صداع شديد.

وهناك سلالاتان رئيسيتان لفيروس جدري القرود هما:

  1. سلالة غرب أفريقيا وهي الأقل خطرا، حيث بلغت نسبة الوفيات في الأشخاص المصابين 1%.
  2. السلالة الثانية والأشد خطورة هي سلالة الكونغو، ونسبة الوفيات فيها تصل إلى 10%.

دول أعلنت عن وجود إصابات بفيروس جدري القرود

  • أعلنت كندا عن وجود حالتين مصابتين بجدري القرود، بجانب 17 حالة مشتبها بها.
  • كشفت إسبانيا عن وجود 7 حالات مصابة.
  • البرتغال أعلنت وجود 14 حالة.
  • في إنجلترا تم الإعلان عن 9 حالات.

كيف ينتقل جدري القرود للإنسان؟

لم يتم الاعلان حتى الآن عن سببا واضحا لطريقة انتشار جدري القرود، لكن ماتم التأكد منه أنه ينتقل من خلال حدوث تلامس مباشر بين حالة مصابة وأخرى سليمة، أو من خلال ارتداء نفس الملابس أو النوم على نفس الفراش.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.