ثلاثة خطوات ضعها برأسك عندما تواجه أي مشكلة في حياتك


إن التعامل مع المشكلات في الحياة، حتى وإن كانت صغيرة هو بالطبع فن ومهارة، يحتاج من صاحب المشكلة التمهل والذكاء الشديد للهروب من مأزق تفاقم المشكلة بدلا من علاجها وإليك خطوات رئيسية عند مواجهة أي تحدي يقابلك في الحياة.

الخطوة الأولى

تبسيط المشكلة

قم بتبسيط المشكلة إلى أبعد الحدود، حيث يمكنك القيام بتقسيم المشكلة الكبيرة إلى أجزاء صغيرة، فذلك يساعدك بشكل كبير على سرعة حل المشكلة، إذا تعاملت مع الأجزاء الصغيرة بشكل فردي.

الخطوة الثانية

اتخاذ القرارات الكبيرة أولا

إذا كانت مشكلتك تحتاج إلى قرار كبير ورئيسي، قم بسرعة اتخاذه أولا، وبصورة حاسمة قم بتحديد ماذا يجب عليك أن تقوم به، وكيف ستفعله ومن سيساعدك في أخذ القرار الحاسم.

الخطوة الثالثة

توقع النتائج المستقبلية بخيرها وشرها

فكر في جميع النتائج المحتملة للقرار الذي أنت بصدد القدوم عليه، جهز خطة بديلة في حالة لا قدر الله حدوث فشل لخطتك الأساسية، وجهز خطة ثانية إذا فشلت الخطة الأولى، حيث يساهم ذلك التصرف من توسيع دائرة خيالك، ويجنبك أن تحدث لك حيرة أو أن يضيع وقتك سدى.

والنصيحة الأخيرة عزيزي القارئ، هي أن لا تتردد ولا تتراجع بمجرد أن تقوم بخطوة القرار، لا تشكك في نفسك، ولا تستشير إلا أهل الثقة والخبرة في حل نوع المشكلة لديك، كن مستعدا لتحمل المسئولية كاملة دون أن تتساءل ماذا كان سيحدث لو قمت باختيار قرارا آخر.