في اليوم العالمي للصحة النفسية.. 7 دول الأكثر اكتئاباً في العالم

يحتفل العالم باليوم العالمي للصحة النفسية، لتنمية الوعي بقضايا الصحة النفسية، ومناقشة الأمور التي تتعلق بالمرضى، أول احتفال بهذا اليوم كان في عام 1992، بناء على مبادرة الاتحاد العالمي للصحة النفسية، تشارك أكثر من 150 بلد كجزء من أسبوع التوعية بالمرض النفسي، تمثل حالات الصحة العقلية 16% من مجمل العبئ العالمي للأمراض، ويذكر أن شخص من كل ستة أشخاص يعانون من الاكتئاب والاصابات تتراوح أعمارهم من 10 إلى 19 سنة، ويعتبر الاكتئاب من الأمراض الرئيسية التي تصيب كبار السن والمراهقين على مستوى العالم، وأحيانا يؤدي إلى الانتحار.

اليوم العالمي للصحة النفسية

أكثر البلدان التي تعاني من الاضطرابات النفسية وفقاً لمنظمة الصحة العالمية

الصين

الصين تعتبر من أكبر البلاد التي يعاني سكانها من الاكتئاب، وتنفق الدولة 2.35 % من ميزانيتها على الصحة العقلية، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية حوالي 91.8% من الصينيين المصابون باضطراب نفسي مثل الاكتئاب، ولن يسعوا للحصول على المساعدة لحالتهم أبداً.

الهند

أوضحت دراسة أجريت لحساب الرعاية الوطنية للصحة الطبية، أن مالا يقل عن 6.5% من سكان الهند يعانون من أشكال الاضطراب النفسي، في الريف والحضر، وعلى الرغم من وجود علاجات فعالة، إلا أن هناك نقص حاد في أعداد العاملين في مجال الصحة العقلية وخصوصاً الأطباء النفسيين، حيث وجد أن من كل 100 ألف شخص يلتحقون بكلية طب، يتقدم واحد فقط لقسم الأمراض العقلية.

يبلغ متوسط معدل الانتحار في الهند 10.9 وتقل أعمار أغلبية الأشخاص المنتحرين عن عمر 44 سنة.

الولايات المتحدة الأمريكية

وفقاً للتحالف الوطني حول الأمراض العقلية، يعاني واحد من كل خمسة أشخاص في الولايات المتحدةمن الأمراض العقلية كل عام، 41% من المصابين تلقوا الرعاية في مجال الصحة النفسية العام الماضي، كما يوجد نقص في الأطباء النفسيين في معظم المستشفيات في الولايات المتحدة.

البرازيل

البرازيل لديها أكبر عدد من المكتئبين في أمريكا اللاتينية، من المحتمل أن عدة عوامل اجتماعية في البلد تساهم بشكل كبير في ازدياد هذه الأعداد، مثل العنف والتشرد والهجرة، وعوامل مختلفة تسبب هذه الاضطرابات النفسية والاكتئاب.

روسيا

يعاني حوالي 5.5% من سكان روسيا من الاكتئاب، ومعدل الانتحار في روسيا بين المراهقين أعلى ثلاث مرات من المعدل العالمي، وهو مايصور قضية خطيرة وهي انخفاض الصحة العقلية في روسيا.

إندونيسيا

يعاني حوالي 3.7% من سكان إندونيسيا من الاكتئاب، نتيجة للقلق والتوتر وهي حالة عامة بي ن المراهقين من عمر 15 سنة.

باكستان

عادة لا يتم الإبلاغ عن الحالات التي تعاني من أمراض عقلية في باكستان، بسبب الوصمة الاجتماعية المرتفعة في البلد، رغم أن باكستان لديها ما لا يقل عن 750 طبيب نفسي مدرب.