الهواتف الذكية خطر على الإنسان حتى وهي مغلقة


هناك أشياء كثيرة لها خطورة قوية جدا على حياة الإنسان خصوصا بأن التكنولوجيا أصبحت تحيط بنا من كل الجوانب ومعظم إكتشافات التكنولوجيا وخاصة الأشياء التى تعتمد على الأشعاعات فهى ضارة جدا على مكونات جسم الإنسان وعلى خلايا المخ،من أكثر الأشياء إستخداما فى حياتنا اليوم أصبح الهاتف المحمول وله من الأضرار مالا يعد ولا يحصى،وجميع شبكات المحمول أيضا له أضرار ؟؟إشعاعية كبيرة جدا فهى بنا نتعرف على بعض أضرار الهاتف المحمول على الإنسان:

-الهواتف خطر على الأنسان حتى وهى مغلقة:

توصل العلماء إلى أن الهواتف الذكية تشكل خطرا كبيرا على الإنسان حتى وهى مغلقة،حيث كتبت إحدى الصحف حول هذا الموضوع(أن الخبراء يعتقدون بأن وجود الهاتف الذى يلهى الإنسان عن الكثير من الأشياء،فضلا على أنه يؤثر على قدراته الإدراكية، وفى الدرجة الأولى يؤثر على إجراء العمليات الحسابية ذهنيا،وتأثيرات الهاتف الذكى على الأنسان تؤثر عليه نفسيا حتى ولو كانت مقفولة)

-وأوضح الخبراء أنهم توصلوا إلى هذه الإستنتاجات بعد الإختبارات النفسية التى خضع لها بعض الأشخاص،حيث تم تقسيم المشاركين فى الإختبارات إلى مجموعتين:

-أفراد(المجموعة الاولى)كانوا يحملون هواتفهم الذكية بإستمرار،حتى فى وقت الإختبارات.

-أفراد(المجموعة الثانية)فقد طلب منهم التخلى عن هواتفهم الذكية وتبين الأتى:

-أفراد (المجموعة الثانية)كانوا أكثر قدرة على حل المسائل الفكرية والذهنية.

-ووفقا للمختصين فإن:

-الأشخاص الذين يحملون(هواتفهم الذكية)بإستمرار يصبحون أقل قدرة على تحليل المسائل الذهنية لأن أدمغتهم تتخلى عن قسم من تركيزها إلى هواتفهم الذكية،فهم ى إنشغال دائم بهذه الهواتف.

-أما الأشخاص غير المهتمين(بهواتفهم الذكية)فغالبا ما تعمل عقولهم على تحليل القضايا المحيطة بهم.

*كما يذكر أن دراسات سابقة قد تحدثت عن أضرار الهوات الذكية على الأطفال،حيث أكدت أن الأطفال الذين يقضون وقتا طويلا فى إستخدام الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية ينامون عدد ساعات أقل من الأخرين ليلا،وعلى الرغم من نوهم خلال ترة النهار لعدد ساعات أكثر قليلا إلا أن المحصلى النهائية لعدد الساعات تصبح أقل.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.